الفنان اللبناني وجدي شيّا في ذمة الله

الفنان اللبناني وجدي شيّا في ذمة الله

بيروت – توفّي الموسيقي والمؤلّف المسرحي اللبناني وجدي شيّا ( 52 عاماً)، الثلاثاء، بعد معاناة مع المرض إثر إصابته بفيروس في الكبد، حيث تعرض لوعكة صحية نقل على إثرها إلى مستشفى الجامعة الأمريكية في بيروت، منذ حوالي أسبوع.

وخلال تواجده في المستشفى، تلقى الفنان العديد من الاتصالات من قِبَل عدد من النواب والوزراء للإطمئنان إلى صحته، أبرزهم وزير الصحة اللبناني وائل أبو فاعور، كما اتصل به الفنان عاصي الحلاني.

وبخطوة لافتة، حضر الفنان المصري مجدي الحسيني خصيصاً من القاهرة لزيارة شيّا في المستشفى قبل وفاته، للإطمئنان إلى صحته والذي تربطه به علاقة صداقة فنية متينة وقديمة.

يشار إلى أن من آخر أعمال شيّا كانت مسرحية “شمس وقمر” الذي قام ببطولتها الفنّان عاصي الحلاني إلى جانب الممثلة نادين الراسي، بالإضافة إلى 70 ممثلاً وممثلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث