عراقية تعثر على أحفوريات عمرها 8500 عام

عراقية تعثر على أحفوريات عمرها 8500 عام
المصدر: إرم- بغداد

عثرت معلمة عراقية على أحفوريات وأشكال من الحياة البدائية يعتقد أن عمرها يتعدى 8500 عام.

وتتبادل معلمة مادة الأحياء، سميرة المشهداني، رسائل إلكترونية وبعض الصور والمعلومات، إضافة إلى بيانات تحليل كربونية، مع هيئات ومنظمات علمية عراقية ودولية، بهدف دراسة وتحليل اكتشافاتها.

وأبدت منظمات دولية اهتماما لافتا باكتشافات المشهداني، لا سيما أن اكتشافاتها تثبت النظرية التي تفيد بأن مناطق غرب العراق وشمال العودية وصولا إلى جنوب الأردن، كانت مغطاة بالمياه في عصور ما قبل التاريخ، حيث تبدو في اكتشافات المشهداني والتحليلات الأولية، أنها تعود بالأصل إلى مخلوقات بحرية انقرضت بعد انحسار المياه عن تلك المناطق.

وتقول المعلمة في حديث خاص لشبكة “إرم” الإخبارية، إنها تعاني من مشاكل في التواصل، نظرا لعدم توفر خدمة الإنترنت في التلال التي تنقب وتعيش فيها.

وتضيف المشهداني أنها “اضطرت إلى مغادرة منزلها في قضاء هيت غرب العراق وترك عملها التدريسي هناك، بسبب دخول تنظيم الدولة الإسلامية إلى بلدتها، والممارسات الوحشية التي ينتهجها ضد النساء، لا سيما من يعتبرهن غير ملتزمات بالشريعة الإسلامية”.

وتتابع “بعد الخروج من هيت، بدأت ممارسة هواية شاقة لقضاء الوقت، ضمن تخصصي في علم الأحياء، وهي التنقيب عن عوالم ما قبل التاريخ وما قبل داعش”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث