رحيل الفنان السوري حيدر يازجي

رحيل الفنان السوري حيدر يازجي
المصدر: دمشق- إرم

شيعت دمشق الجمعة الفنان التشكيلي الدكتور حيدر يازجي نقيب الفنانين التشكيليين في سوريا، الذي وافته المنية ظهر الخميس عن عمر ناهز الـ68 عاماً، حيث ووري الثرى بعد الصلاة على جثمانه في مدفن أبناء لواء الإسكندرون باللاذقية.

والراحل من مواليد عام 1946 في أنطاكية السورية، وحصل في عام 1981 على شهادة دكتوراه من المعهد العالي للفنون السينمائية في موسكو، وهو مختص في الرسوم المتحركة والإخراج.

وعرف اليازجي بأنه فنان الواقعية الهادفة النابضة بالأحاسيس والمشاعر الناعمة.

كما تأثر بالمدرسة الانطباعية ونقلها في أعماله بأسلوب واقعي.

وقد تميزت ريشته كفنان بنمط خاص، فقد أبدع في رسم الأشخاص بمقاساتهم الحقيقية أو القريبة من الحقيقة فهو يجسد التفاصيل الصغيرة بعبقرية وعفوية وإحساس بأن الأشخاص المرسومين يتحركون، وأقام العديد من المعارض الفردية وشارك بالعديد من المعارض الجماعية، وتنوعت أعماله بين البورتريه والطبيعة والتوثيق.

وقد شغل الفقيد منصب نقيب الفنانين التشكيليين السوريين منذ العام 2000.

وكان مديراً للمركز العربي للتدريب الإذاعي والتلفزيوني التابع لاتحاد إذاعات الدول العربية في دمشق، منذ عام 2000.

وأعمال التشكيلي الراحل مقتناة من قبل وزارة الثقافة السورية، والمتحف الوطني بدمشق، وضمن مجموعات خاصة داخل سوريا وخارجها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث