عسكري ضرب حاجا يثير جدلا بالسعودية

عسكري ضرب حاجا يثير جدلا بالسعودية
المصدر: إرم- من قحطان العبوش

أثار مقطع فيديو جرى تداوله بشكل واسع، يظهر فيه عسكري من قوات أمن الحج وهو يضرب حاجاً برفقة عائلته، جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتقول السعودية إن موسم الحج هذا العام انتهى بنجاح، وأشادت بدور كل القائمين عليه، فيما انتشرت صور رجال الأمن طوال الأيام الماضية وهم يساعدون الحجاج، لا سيما كبار السن منهم والأطفال والنساء.

لكن مقطع الفيديو هذا الذي صوره أحد الحجاج على ما يبدو، وحمله حديثاً على “يوتيوب” عكس صورة مغايرة تسببت في نقاشات حادة حول تقييم دور رجال الأمن وتصرفاتهم بشكل جدي بعيداً عن الصور الإنسانية في وسائل الإعلام المحلية.

ويظهر مقطع الفيديو القصير، رجل الأمن وهو يصفع أحد الحجاج على وجهه وهو برفقة سيدة ربما تكون زوجته، فيما يرد الحاج بالدعاء عليه.

وبحسب المحادثة القصيرة غير الواضحة في الفيديو، فإن الحاج حاول سلك طريق يُمنع المرور به في منطقة قريبة من الحرم المكي قبل أن تبدأ المشادة الكلامية بينهما وتنتهي بضرب الحاج.

وعلى “تويتر”، اندلعت مشادات كلامية حادة بين المغردين السعوديين، إضافة لمغردين عرب تفاعلوا مع الحادثة، وبينما يرى فريق من المغردين أنه تصرف فردي ويجب محاسبة المسؤول عنه فقط، يرى الفريق الآخر أن القضية تحتاج لتقييم دقيق وجدي لتصرفات رجال الأمن بشكل عام خلال موسم الحج.

وقال الكاتب السعودي عبد الله الملحم، معلقا على الحادثة في تغريدة له: “بعيدا عن الصور التي أبرزت شهامة عساكرنا مع الحجاج وفي الحرمين، هم نشامى ورجال، والعسكري المذكور لا يمثل إلا نفسه”.

وعلق مغرد آخر على الهاشتاق، قائلا: “عسكري يضرب حاجا وزوجته، أزعجونا السعوديين بعسكري ترك عمله ليرش ماء أمام الكاميرا وآخر يحمل حقيبة حاج، وعند بيان حالهم يقولون، الإنصاف عزيز”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث