البرادعي يقترب من منصب نائب الرئيس

البرادعي يقترب من منصب نائب الرئيس

البرادعي يقترب من منصب نائب الرئيس

القاهرة- (خاص) من عمرو علي

صرح مصدر مقرب من محمد البرادعي صباح السبت بأن رئيس حزب الدستور، والمنسق العام لجبهة الإنقاذ الوطني يدرس الآن  وبشكل جدي قبول منصب نائب رئيس الجمهورية خلال المرحلة الانتقالية الحالية، وأن ذلك القرار ربما يتم الإعلان عنه خلال الساعات المقبلة.

 

جدير بالذكر أن البرادعي، كان أكد من قبل ومن خلال تصريحات له، على أنه لن يرشح نفسه للانتخابات الرئاسية، في إشارة واضحة إلى أن قرارات الفريق أول عبد الفتاح السيسي، لا تعد انقلابًا عسكريًا، بل أنها كان من شأنها تصحيح لمسار ثورة 25 يناير، واستجابة لرغبة الجماهير الموجودة في كل مكان في مصر.

 

ويظل البرادعي الأب الروحي للثورة المصرية مؤكدا في كل تصريحات بأن مستقبل مصر فى يد الشباب الذي قام بثورة 25 يناير واستكمل تصحيح مسارها فى 30 يونيو، وبالتالي من حقهم قيادة البلاد نحو المستقبل.

 

رامز و جمال في المرحلة الإنتقالية

 و يعلن السبت الرئيس المؤقت لمصر المستشار عدلي منصور عن شكل الحكومة القادمة التي ستدير الدولة خلال الفترة القادمة ومعاونيه لإدارة الدولة خلال المرحلة الانتقالية.

 

واقترب هشام رامز محافظ البنك المركزي المصري من تولي رئاسة الوزارة المصرية ويجري الرئيس عدلي منصور المشاورات مع القوات المسلحة المصري  للمفاضلة بين رامز والدكتور كمال الجنزوري رئيس الوزراء السابق والذي يحظي بتأييد شعبي ولكن هناك عدد من القوي السياسية التي ترفضه.

 

كما أكدت المصادر على ان اللواء أحمد جمال الدين وزير الداخلية السابق يقترب من تولي منصب نائب رئيس الجمهورية للأمن القومي الداخلي وذلك لخبرته الامنية اقناء توليه منصب وزير الداخلية ورئيس جهاز الامن العام ويخضع جمال الدين لثقة كبيرة من المؤسسة العسكرية والقوي الوطنية نظرا لخبرته الأمنية الطويلة و الموقف الحيداي الذي اتخذه اثناء اشتباكات قصر الاتحادية في نوفمبر الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث