المنطقة ستشهد حركة فيديو ضخمة بحلول 2018

المنطقة ستشهد حركة فيديو ضخمة بحلول 2018

دبي – يقول الخبراء إنّ مستقبل الخدمة المرئية بمنطقة الشرق الأوسط يعتمد على الشبكة لمواكبة تدفق نحو 152 مليار دقيقة شهريا من خدمة الفيديو عبر الإنترنت بحلول العام 2018 وفقا لتقرير “مؤشر سيسكو للشبكات المرئية: التوقعات وتبني الخدمات عالميا في الفترة بين 2018-2013”.

وتسهم خدمة الفيديو الموثوقة وفائقة الدقة “إتش دي” المتاحة عبر الأجهزة المتوافقة المختلفة، دون قيود زمانية أو مكانية، في إثراء التجربة المؤسسية بمنطقة الشرق الأوسط، بدءا من الاتصالات بين التنفيذيين والمراقبة الأمنية والمبيعات.

واليوم تعتمد قطاعات التعليم والرعاية الصحية والخدمات الحكومية على التقنية الفيديوية للإرتقاء بالأداء وتعزيز الإنتاجية وتقليص التكلفة وتحقيق نقلة فارقة في الحياة اليومية.

ووفقا لتقرير “سيسكو” ستنمو حركة الفيديو عبر “بروتوكول” الإنترنت بمعدل سبعة أضعاف بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا خلال المدة بين العامين 2013 و2018، مثلما ستنمو حصة خدمات الفيديو المؤسسية على الإنترنت من 40 بالمئة من مجمل حركة الإنترنت المؤسسية في عام 2013 إلى 67 بالمئة بحلول العام 2018.

ولمواكبة الطلب الهائل والمتواصل على الخدمة المرئية بالمنطقة، أعلنت “سيسكو” عن حزمة من حلول التعاون المرئية التي توفر تجربة حية لا تقل في دقتها عن تجربة التواصل المباشر، وجها لوجه، وستسهل هذه الحلول التقاء القياديين والتنفيذيين والموظفين أينما كانت مواقعهم حول العالم بالاعتماد على الشبكة بإمكاناتها الهائلة.

وستكون حلول التعاون المرئية من بين أبرز محاور مشاركة “سيسكو” الموسعة في “أسبوع جايتكس للتقنية 2014” في إطار التزام الشركة العالمية العملاقة بتزويد الشركات العاملة بالمنطقة بحلول اتصال مرئية فائقة الدقة وفعالة ومعقولة التكلفة في آن معا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث