النجمات يطالبن “غوغل” بـ100 مليون دولار

النجمات يطالبن “غوغل” بـ100 مليون دولار
المصدر: إرم- من وداد الرنامي

كلفت مجموعة من النجمات اللواتي تضررن من قرصنة هواتفهن ونشر صورهن الحميمة على الإنترنت، المحامين باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، ليس في مواجهة “أبل” التي كانت توطن الملفات، وإنما ضد محرك البحث “غوغل” الذي ماطل في سحب صورهن للحد من انتشارها على غرار تويتر.

وبعث “”مارتان سينغر” الممثل القانوني للضحايا، رسالة شديدة اللهجة إلى كل من “لاري باغ ” و”سيرغاي بران ” مسيري مجموعة “غوغل “، وإل رئيس الشركة ” اريك شميدت”، يتهم فيها المحرك العملاق بالتباطؤ في محو الصور بهدف تحقيق أكبر قدر من الأرباح.

وجاء في الرسالة أن هذا تصرف ” حقير ويجب إدانته”، خاصة أن الشركة لم تكتف بالتماطل في سحب الصور، بل ربحت “الملايين باستغلال النساء الضحايا” وهو عمل “منافٍ للأخلاق”.

فيما أشاد “سينغر” بمبادرة شركات أخرى “أكثر مسؤولية”، مثل “تويتر” الذي “قام فورا بمحو الصور وتعليق الحسابات” التي نشرتها.

وختم الممثل القانوني رسالته بالقول إن شعار غوغل “لا تكن شريرا”، مجرد كذبة، وطالب الشركة بتعويض “تافه” قدره 100 مليون دولار.

ولم يبق أمام غوغل لتفادي المثول أمام القضاء سوى سحب الصور والحسابات التي تنشرها، وأيضا محو كل الروابط المؤدية إلى المواضيع المتعلقة بها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث