صور.. خادمة هتلر تفضح الزعيم النازي

صور.. خادمة هتلر تفضح الزعيم النازي
المصدر: برلين- من سامر مختار

اعترفت مارجوت فولك، من خلال مقابلة تلفزيونية في برلين، أجريت معها في ذات الشقة التي ولدت فيها عام 1917، بأنها كانت تبكي بعد كل وجبة طعام تتذوقها.

وتقول فولك إنها ممتنة على أنها مازالت على قيد الحياة، وهي التي تبلغ من العمر 96 عاماً، حيث كان عليها أن تتذوق الطعام قبل هتلر للتأكد من عدم وجود أي سمّ وضع في الطعام، وكان يعرض حياتها للخطر بشكل دائم خلال خدمتها للزعيم النازي أدولف هتلر.

وتحدثت فولك خلال المقابلة عن نجاتها من الاحتلال الروسي في مقر هتلر في روسيا الشرقية، مضيفة أنها تعرضت للاغتصاب لمدة 14 يوماً من قبل الجنود الروس في برلين.

وتعتبر فولك واحدة من بين 15 فتاة شابة كن يعملن في حراسة مشددة بخدمة هتلر في “وكر الذئب”، المقر الخاص به أثناء الحرب العالمية الثانية، وتعد الوحيدة من بين زميلاتها التي بقيت على قيد الحياة حتى الآن، أما باقي زميلاتها فتم إعدامهن رمياً بالرصاص من قبل الجيش الأحمر عام 1945.

ولم تخفي فولك خلال المقابلة شعورها بالعار والانكسار لالتزامها الصمت طيلة هذه الأعوام بشأن هتلر وأعوانه، وقالت إن طعام هتلر كان نباتيا بشكل دائم بسبب الشائعات المستمرة حول رغبة بريطانيا في تسميمه وهو ما أجبره على الابتعاد عن تناول اللحوم.

وتقول فولك إنها عملت بتلك الوظيفة بمحض الصدفة بعد أن لجأت لإحدى البلدات البروسية عقب تجنيد زوجها بالجيش، فأجبرها رئيس بلدية البلدة على أن تعمل بتلك الوظيفة، تحت إجراءات أمنية مشددة لدرجة أنها لم تكن تراه شخصيا كما أن قوات النازي الخاصة كانت تغتصب الخادمات في الليل وهو ما تعرضت هي له شخصيا.

ووصفت فولك مخاوف هتلر بأنها لا أساس لها من الصحة ووهمية، مشيرة إلى محاولة بعض الضباط الألمان اغتياله عام 1944 بتفجير قنبلة بمقر وكر الذئب ولكنه لم يصب بأي أذى وقام بعدها بإعدام 5 آلاف جندي ألماني مشتبه بتورطهم بمحاولة اغتياله.

وعرض على فولك الزواج، حين حاول أحد الجنود البريطانيين الزواج منها، حين انتهت الحرب، ولكنها فضلت انتظار زوجها الذي سبق تجنيده بالجيش والذي عاد إلى منزله بالفعل عام 1946 وعاش الزوجان معا ولكن الحرب تركت بنفسيهما آثارا سلبية لا حصر لها مشيرة لأن الكوابيس ما زالت تلاحقها كلما غفت حتى الآن كما أن زوجها توفي قبل 24 عاما وظلت تعيش وحيدة أسيرة للذكريات حسب تعبيرها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث