تمساح يفترس شاباً سودانياً في الخرطوم

تمساح يفترس شاباً سودانياً في الخرطوم

افترس تمساح ضخم شاب سوداني في العقد الثاني من عمره، حيث ظهر التمساح فجأة بينما كان الشاب واقفاً على ضفة نهر النيل قبالة القصر الجمهوري وديوان الحكم الاتحادي بالعاصمة السودانية، الخرطوم، ثم اختطف الشاب بحركة سريعة واختفى به عن الأبصار.

وبحسب صحيفة “المجهر السياسي” الصادرة الأحد، شكلت شرطة الحياة البرية وشرطة النجدة والإنقاذ النهري بولاية الخرطوم، فرق عمل أجرت مسحا شاملا للمنطقة، بواسطة القوارب النهرية، لكنها لم تفلح في العثور على جثة أو أشلاء الشاب، وتوقعت العثور على التمساح بعد يوم أو يومين.

ونقلت الصحيفة السودانية عن شهود عيان تأكيدهم بأن تمساحا ضخما خرج من النيل وبين فكيه جثة شاب، ثم اختفى بجثة الشاب داخل النيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث