عساف يخوض تحدي “دلو الركام”

المصدر: إرم- من دمشق

استجاب محبوب العرب محمد عساف للدعوة التي أطلقها الإعلامي الغزي أيمن العالول للمشاهير لسكب “دلو الركام” على رأسهم تضامناً مع غزة في محاكاة لتحدي “دلو الماء المثلج” الذي انتشر مؤخراً في أوساط النجوم والمشاهير في العالم.

وقال عساف، الذي ينحدر من أسرة فلسطينية تسكن في مخيم خان يونس للاجئين جنوب قطاع غزة، في مقابلة تلفزيونية خلال العدوان الصهيوني الغاشم على قطاع غزة إنه عايش العداون الصهيوني على غزة في العامين 2008 و2012، وهذا هو العدوان الأول الذي التي يكون فيه نجم “آراب آيدول” بعيداً عن القطاع.

ومنذ بدء العدوان الصهيوني على قطاع غزة، لم يترك عساف طريقة للتضامن مع أهله ومدينته إلا وسلكها.

وكان آخرها هذا التحدي، وعبر تسجيل فيديو مدته 3 دقائق خاض عساف هذه التجربة ليرى العالم ما يشعر به أهل غزة حين يتم قصف منازلهم على رؤوسهم.

وكتب عساف:” غزة تُطلق للعالم تحدّي “دلو الركام”، حيث لا ماء ولا كهرباء ولا أدنى مقومات الحياة هناك بفعل الحصار الخانق للعام الثامن على التوالي. العدوان الصهيوني الغاشم الذي ما زال مُستمرّاً، شاركوا غزة ألمها وأملها، لنكن جميعاً إلى جانبها ولو بأقل القليل المُتاح، وشاركونا حملة التبرعات لغزة عبر (الاونروا)”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث