مايكل جاكسون “يعود” في فيديو كليب جديد

مايكل جاكسون “يعود” في فيديو كليب جديد

نيويورك- بعد خمسة أعوام على وفاته، “يعود” مايكل جاكسون مع فيديو كليب جديد بث في عرض أول عبر “تويتر”.

وكان “ملك البوب” أحد رواد الفيديو كليب في الثمانينات مع بروز محطة “ام تي في” التلفزيونية الموسيقية.

وقررت شركة إنتاج ألبومه الأخير “اكسكايب” الذي صدر في أيار/ مايو الماضي، الاستمرار في التجديد والابتكار من خلال بث فيديو كليب خاص بإحدى أغاني هذا الألبوم في عرض أول عبر تويتر، وهي سابقة لخدمة التواصل الاجتماعي هذه.

وبث الفيديو كليب أيضا على شاشة عملاقة في ساحة تايمز سكوير في نيويورك.

ويستعين الكليب بمشاهد إرشيفية لمايكل جاكسون، وهو يرقص بقميص قطني أبيض مع مشاهد لثنائي يتعانق وسط قيظ الصحراء.

وفيديو كليب أغنية “ايه بليس ويذ نو نايم” من إخراج سامويل باير، الذي عمل خصوصا على فيديو كليب أغنية فرقة نيرفانا “سميل لايك تين سبيريت”.

وكان جاكسون يعشق تقنية الفيديو كليب. وكان شريط أغنيته “ثريلر” أشبه بفيلم رعب قصير يستمر 14 دقيقة.

وتوفي “ملك البوب” في 25 حزيران/ يونيو 2009 جراء جرعة زائدة من مادة بروبوفول، التي تستخدم كمخدر، حقنه بها طبيبه لمساعدته على التخلص من الأرق، في وقت كان يتدرب فيه المغني الذي كان يبلغ يومها 50 عاما، على سلسلة من الحفلات الجديدة ليحييها في لندن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث