وثيقة في مخبأ بن لادن تحذر من “داعش”

وثيقة في مخبأ بن لادن تحذر من “داعش”

إرم- حذرت وثيقة عُثر عليها في مخبأ زعيم تنظيم القاعدة الراحل، أسامة بن لادن، من مخاطر تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”.

وتنبأت الوثيقة المؤلفة من 21 صفحة بـ”ظهور مجموعة جديدة قاسية من المتطرفين الذين يرتكبون أعمالا وحشية”، موصية بأنه “يجب على القاعدة قطع جميع الروابط معهم”.

واستعرضت الوثيقة التي كُتبت بواسطة أحد كبار المسؤولين في جماعة بن لادن في 2011، بعض “الأساليب الوحشية” لهذه المجموعات، بما في ذلك استخدام غاز الكلور كسلاح كيميائي والاعتداء على دور العبادة. وهو وصف يتطابق مع ما تقوم به “داعش” حالياً في سوريا والعراق.

ولم تذكر صحيفة “ديلي ميل” البريطانية التي كشفت عن الوثيقة، اسم كاتبها، أو الأسباب التي دفعته إلى التنبؤ بتشكيل وظهور مجموعة مسلحة أكثر تطرفاً من تنظيم القاعدة نفسه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث