مصر تسعى لإنتاج سيارة محلية

مصر تسعى لإنتاج سيارة محلية
المصدر: القاهرة- من رضا داود

وصف خبراء صناعة السيارات قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي الخاص بإعادة تشغيل شركة النصر للسيارات بأنه تاريخي حيث سيمكن مصر من إنتاج سيارة محلية الصنع، كما يسهم تشغيل الشركة في توفير 1000 فرصة عمل بصورة مبدئية.

وقال الخبراء إنه سيتم إعداد مذكرة لترفع إلى رئيس مجلس الوزراء المصري إبراهيم محلب تتضمن استراتيجية تشغيلها, والتي ستشمل إعادة تشغيل عنابر الشركة وتزويد الصناعات الهندسية بمستلزمات التصنيع, كما تشمل شراكة مع شركات سيارات عالمية من بينها شركات صينية وماليزية لتصنيع 75% من مكونات السيارة المصرية.

وقال رئيس لجنة التصنيع بالمجلس القومي للإنتاج ورئيس لجنة إدارة شركة النصر للسيارات, عادل جزارين, إن خطوات إعادة التشغيل للشركة تشمل إعداد تقرير مفصل حول الشركة وأصولها وسيُرفع للجنة المشكلة برئاسة المهندس إبراهيم محلب.

وأضاف في تصريح خاص لـ”إرم” أن إعادة تشغيل الشركة يعد إنقاذا للأصول والاستثمارات التي تتضمنها الشركة حيث تعد من الكيانات الاستثمارية الكبيرة.

وأشار إلى أن الخطة الجديدة لإعادة تشغيل الشركة تتركز في وقف عمليات التصفية والبيع والتوجه نحو تصنيع سيارة في السوق المصري الذي يستوعب نحو 260 ألف سيارة سنويا ويعتمد على 55% من السيارات المستوردة من الخارج، على الرغم من وجود 12 مصنع تجميع في مصر، ما يعنى إهدارا للقيمة المضافة.

وأشار إلى أن الشركة وبمجرد إعادة تشغيلها ستوفر حوالي 1000 فرصة عمل وسيرتفع العدد بصورة كبيرة عند دخول مرحلة التصنيع.

وأعرب عن سعادته بالحفاظ على الشركة من قرار التصفية والبيع الذي تم اتخاذه تحت دعاوى إعادة هيكلة الشركة، وتم التوصية بتفتيت الشركة إلى أربع شركات.

وأوضح أهمية الشركة حيث تعد أول شركة لصناعة السيارات في الشرق الأوسط، وكانت تقوم بتصنع الشاحنات والنقل الثقيل.

من جانبه، قال الدكتور رأفت مسروجة رئيس شركة الصناعات الهندسية إن القرار خطوة أولية للحفاظ على استثمارات الشركة، موضحا أنه لم يتم تحديد قرار دمج شركة النصر مع الهندسية وسيتم مناقشة ذلك مع اللجنة المشكلة برئاسة رئيس الوزراء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث