انتحاري يقتل مسؤولاً عراقياً

انتحاري يفجّر نفسه بمدير دائرة مكافحة الإرهاب، وفي واقعة أخرى بالعراق مقتل جنديين عراقيين بانفجار سيارة.

انتحاري يقتل مسؤولاً عراقياً

تكريت – قالت الشرطة العراقية إن انتحارياً يرتدي سترة ناسفة قتل مسؤولاً في مجال مكافحة الإرهاب، اليوم، بينما كان يغادر جامعة تكريت بعد أن خضع لاختبار.

 

وأسفر الهجوم عن مقتل العقيد، غازي علي الجبوري، مدير دائرة مكافحة الإرهاب في محافظة صلاح الدين، كما أسفر عن إصابة اثنين من حراسه أمام كلية القانون بجامعة تكريت.

 

وقال، سالم إبراهيم، وهو موظف في جامعة تكريت: “العقيد غازي كان ذاهباً إلى سيارته في المرأب عندما اقترب منه انتحاري وفجّر نفسه”.

 

وسبق أن قتل انتحاري المدير السابق لدائرة مكافحة الإرهاب في صلاح الدين بينما كان يتسوق عام 2009، وأعلنت دولة العراق الإسلامية مسؤوليتها عن ذلك الهجوم.

 

وفي واقعة أخرى في الموصل قالت الشرطة إن سيارة ملغومة متوقفة انفجرت قرب دورية للجيش، اليوم، مما أسفر عن مقتل جنديين وإصابة آخر.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث