مسرح بريطاني يسكنه شبح صغير

المصدر: لندن - من وداد الرنامي

لاحظ صاحب مسرح بحي “رامفورد” بإنجلترا أن احد الكراسي في غير مكانه، وقرر الاطلاع على تسجيلات كاميرات المراقبة، فتفاجأ أن الكرسي تحرك بمفرده عند الساعة الرابعة صباحا، وبعده ببضع ثواني تحركت إحدى الطاولات.

وجاء في حكايته لصحيفة “دايلي ميل” :” قبل أن أغلق المسرح، أرتب دائما الكراسي على شكل صفوف، لذا لاحظت بسرعة أن الكرسي ليس في مكانه”.

وسبق أن عرف المكان الأثري، الذي يعود تاريخه للحرب العالمية الثانية، عدة مظاهر غريبة ” ضوضاء وفرقعة، لكننا تعودنا على ذلك”.

كما يؤكد أحد الممثلين أنه سبق له أن رأى ظلا غريبا ثم اختفى فجأة.

وتم اكتشاف أثر قدم طفل صغير في القاعة العامة للمسرح، مما يتماشى مع أقوال الوسيط الروحاني الذي زار المكان ساعات قبل تحرك الكرسي، حيث صرح للصحيفة البريطانية :” أشعر بوجود طفل يلعب”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث