هونج كونج تلتزم الصمت بشأن سنودين

السلطات الصينية تلتزم الصمت بشأن اتهامات واشنطن لسنودين، اليوم، وتقول أنها تتعامل وفقا لقوانين أراضيها وليس وفقا لقوانين بلد أجنبي، بعد اتهام واشنطن له وطلب تسليمه لها.

هونج كونج تلتزم الصمت بشأن سنودين

هونج كونج – لزمت سلطات هونج كونج الصمت، اليوم، بشأن مصير إدوارد سنودين الموظف المتعاقد مع وكالة الأمن القومي الامريكي سابقاً، قبل طلب متوقع من الولايات المتحدة بتسليمه لمواجهة اتهامات بالتجسس.

 

ولكن صحيفة بهونج كونج قالت إن الشرطة تتولى حماية سنودين.

 

ووُجهت لسنودين تهمة سرقة ممتلكات حكومية، ونقل معلومات تتعلق بالدفاع الوطني دون إذن، والنقل المتعمد لمعلومات مخابرات سرية لشخص غير مسموح له بالاطلاع عليها، وذلك حسب الاتهام الجنائي الذي يعود تاريخه للرابع عشر من حزيران/يونيو وأعلن عنه أمس.

 

وأظهرت وثائق سرّبها سنودين وكشف النقاب عنها في هونج كونج، أن وكالة الأمن القومي الامريكي كانت تتطلع على كميات كبيرة من بيانات الانترنت مثل البريد الالكتروني وغرف المحادثة والأشرطة المصورة من شركات كبيرة مثل فيسبوك وغوغل بموجب برنامج حكومي يعرف باسم بريزم.

 

وقالت صحيفة واشنطن بوست إن الولايات المتحدة طلبت من هونج كونج القبض على سنودين بأمر اعتقال مؤقت.

 

وامتنع اندي تسانغ مفوض شرطة هونج كونج عن إعطاء تفاصيل، ولكنه قال إن هونج كونج ستعالج القضية وفقا للقانون.

 

وقال للصحفيين: “القوانين المطبقة في هونج كونج قوانين هونج كونج وليست قوانين أجنبية.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث