رام الله تنتفض بسبب محمد عساف

رام الله تنتفض بسبب محمد عساف

رام الله تنتفض بسبب محمد عساف

رام الله – (خاص) محمود الفروخ

شهدت مدينة رام الله الجمعة احتفالات كبيرة دعما ومتابعة للفنان محمد عساف في برنامج المواهب الغنائية “أراب آيدول”.

حيث نصبت الشاشات الكبيرة في ميدان المنارة وسط مدينة رام الله، وكذلك في ساحة الامم بالقرب من المقاطة مقر الرئاسة الفلسطينية، فيما خرجت مئات السيارات وهي تطلق الزمامير وترفع صور عساف.

وأكد محمد سلامة وهو مواطن من مدينة رام الله كان من بين آلاف الحشودة المتجمهرة على دوار المنارة لمراسل “ارم نيوز” في رام الله أن الجميع خرج ليوصل رسالة للعالم وللجنة المنظمة للبرنامج ولمحمد عساف شخصيا إننا جميعا كشعب فلسطيني معه في الحصول على اللقب لأنه يستحق ذلك عن جدارة، وأغلقت الشرطة الفلسطينية كافة المداخل المؤدية إلى وسط المدينة لاتاحة المجال للمتابعين لحضور الحلقة في الهواء الطلق وهتف المواطنون باسم محمد عساف وصفقوا له طول حضوره على الشاشة فيما تعالت زغاريد النساء والفتيات اللواتي جئن لمتابعة ودعم عساف.

وقالت مريم نبات وهي مواطنة من مدينة البيرة أن عساف أصبح عبارة عن ملاك تحلم به كافة الصبايا الفلسطينيات وأنه رفع رؤوس الشعب الفلسطيني الذي ظلم كثيرا بسبب الاحتلال الاسرائيلي، وأكدت أنها وصديقاتها شكلن لجنة دعم للتصويت لعساف عبر رسائل الجوال والوطنية للاتصالات.

وقال أحد تجار مدينة رام الله ويدعى سامح السيوري لمراسل “ارم” إن رام الله انتفضت الليلة من أجل عساف وأن هذه الحركة للمواطنين غير اعتيادية وكثيفة وتدل على حجم الدعم والحب الذي يكنه الشعب الفلسطيني بكافة شرائحه لعساف، وشهدت كافة المدن والقرى والمخيمات الفلسطينية الجمعة حسب شهود عيان نصب شاشات عرض كبيرة في مراكز هذه المدن والقرى والمخيمات لمشاهدة البرنامج وبالتحديد محمد عساف الذي وحد الشعب والشارع الفلسطيني في دعمه ومتابعة مسيرته في البرنامج الفني “أراب ايدول”.

ويأمل الشارع الفلسطيني أن يظفر محمد عساف باللقب لتعويضه عن حالة اليأس والاحباط في الأفق السياسي والاقتصادي لاسيما عملية السلام مع الجانب الاسرائيلي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث