أحمد مكي: “الكبير أوي” فكرة بلا نهاية

أحمد مكي: “الكبير أوي” فكرة بلا نهاية

القاهرة _ يواصل النجم أحمد مكي تصوير مشاهده ضمن أحداث الجزء الرابع من مسلسله الرمضاني “الكبير أوي”، الذي يعرض على إحدى القنوات الفضائية، والذي يدور في إطار كوميدي صعيدي حول ثلاثة أشقاء يحدث تنافس بينهم على لقب عمدة قرية “المزاريطة”.

وأكد مكي، أن الجزء الرابع من مسلسل “الكبير أوي” يتطرق إلى صراع ثلاثي بين “الكبير وجوني وحزلئوم”، على استمالة أهل القرية، لاسيما بعد حصول “حزلئوم” على لقب عمدة قرية “المزاريطة”، وشراء منزل وأرض العائلة.

وأوضح أن الأحداث تبدأ متسارعة في الجزء الرابع بشكل كوميدي، بعد عودة حزلئوم من الخارج وشراء منزل “الكبير أوي” الذي تعرض لأزمة مالية، أجبرته على بيع المنزل والأرض، لدرجة أن الكبير يعمل مع الفلاحين لكسب قوت يومه.

وعن موعد انتهاء التصوير، أكد مكي أن تصوير العمل سوف يستمر حتى النصف الثاني من شهر رمضان، لأنه يجسد ثلاث شخصيات في العمل، وهو الأمر الذي يرهقه جسدياً وفنياً، ويحتاج إلى فترة طويلة من التصوير المتواصل والمكثف.

وحول تقديم جزء رابع من المسلسل، أشار إلى أن مسلسل الكبير فكرة بلا نهاية، وكل جزء مختلف في الأحداث والسياق الدرامي عن السابق، وأكد أن المسلسل دائماً ما تكون نهايته مفتوحة أمام المشاهد وفريق العمل، وهو ما يسهل فكرة تقديم أجزاء جديدة.

ونفى مكي ما يتردد أنه أفلس فنياً وأنه غير قادر على الخروج من عباءة الكبير، أو يحاول استغلال نجاح مسلسل الكبير في تقديم أجزاء جديدة، وقال إن مسلسل الكبير تيمة نجاح استطاعت جذب الجمهور نحو كوميديا السهل الممتنع، وأكد أنه لم يفلس فنياً بل يقوم بتطوير أدائه في العمل طبقاً للسياق الدرامي.

وعن السينما، أوضح مكي أنه قام بتجميد أعماله السينمائية، لحين الانتهاء من تصوير المشاهد المتبقية من مسلسل الكبير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث