إسرائيل تفشل كيري قبل وصوله للمنطقة

قال مستشار الرئيس الفلسطيني صبري صيدم بأن المفاوضات باتت متعثرة وإسرائيل هي من تغلق الباب في وجه كيري وتبعد الحديث عن المفاوضات من خلال إجراءاتها ومن خلال تصريحات القادة الإسرائيليين.

إسرائيل تفشل كيري قبل وصوله للمنطقة

إرم – قال مستشار الرئيس صبري صيدم في مقابلة لـ(إرم): “إن الحكومة الإسرائيلية أفشلت جهود وزير الخارجي الأمريكي جون كيري قبل البدء بها وقبل وصوله إلى المنطقة مع اقتراب زيارته التي تصادف الـ26 من هذا الشهر، من خلال الإجراءات الإسرائيلية المتمثلة على الأرض والتصريحات وهجوم المستوطنين على الأراضي الفلسطينية والإعتداء على الممتلكات العامة”.

 

وأضاف صيدم: “التصريحات التي صدرت عن نائب وزير الدفاع الإسرائيلي فيما يتعلق بالفلسطينيين وتحويلهم إلى مستوطنين يؤكد على أن أي نتائج لأي عملية سلام مرجوة لن تكون محصلتها إلا بدرجة صفر بمقابل الإجراءات التعسفية الإسرائيلية”.

 

وردّ صيدم على تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، التي قال فيها إن تصريحات أركانه حول تحويل الفلسطينين إلى مستوطنين هي تصريحات تمثلهم شخصياً ولا تمثل الحكومة الإسرائيلية، وأضاف: “هذه كذبة جديدة من نتنياهو فإن أي شخص يصرّح من السلطة الفلسطينية بغض النظر عن مركزه و وظيفته، يتم شن هجوم فيها على السلطة، باعتبار أن هذا المسؤول يمثل السلطة الفلسطينية، وعندما يأتي نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية ليبرمان ويطلق تصريحات تعسفية كأن يقول بأنه لا يمثل الحكومة الإسرائيلية، فهذه فضيحة من العيار الثقيل جراء استمرار هكذا سياسة إنما نراها تطبق على الأرض، وعند القول بأن فلان لا يمثلنا وتباشر إسرائيل بتطبيق أقواله وتحويلها إلى أفعال يؤكد على أن فلان كان الأصدق في طرح الرؤية الإسرائيلية”.

 

وطالب صيدم القيادة الفلسطينية بمواصلة جهودها و مسعاها بالدخول إلى المنظمات و الهيئات الدولية وتحقيق وإنجاز الوحدة الفلسطينية بين المتخاصمين على الساحة السياسية الفلسطينية من أجل التركيز على المستقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث