اختبار ناجح للإشاعات في السعودية

اختبار ناجح للإشاعات في السعودية
المصدر: إرم- (خاص) من قحطان العبوش

نجح شاب سعودي الأحد في اختبار عشق السعوديين للإشاعات، عبر إطلاقه “هاشتاقاً” على موقع التدوين المصغر “تويتر” واسع الانتشار في المملكة، يتحدث فيه عن افتتاح سينما في العاصمة الرياض، قبل أن يجري تداوله بشكل لافت.

وقال الشاب باسل الثنيان على حسابه بموقع “تويتر” الذي يتابعه أكثر من 70 ألف شخص في تغريدة: “اليوم بنشر إشاعة بسيطة، بس حابب أبين لكم أن الناس ممكن تصديق أي شيء”.

وأطلق الثنيان، طالب الثانوية، ومقدم برنامج على قناة روتانا خليجية، بعد تغريدته تلك، “هاشتاقاً” بعنوان “افتتاح سينما بالرياض”، وطلب من متابعيه التفاعل معه.

وبعد أن لقي الهاشتاق تفاعلاً كبيراً، وأصبح من أكثر المواضيع المتداولة بين المغردين السعوديين الذين انقسموا بين مرحب بالسينما في المملكة وبين معارض لها، عاد الثنيان ليثبت أنه نجح في اختباره.

وقال الثنيان الذي يكتب مقالات في صحيفة “الشرق” السعودية، ويوصف بأصغر كاتب سعودي، في تغريدة لاحقة: “طبعاً ما في لا سينما ولا شيء، لكن حبيت أبين أنه إحنا مجتمع ينشر الشائعات بثواني .. وبدون ما يتأكد”.

ويصنف السعوديين كواحد من أكثر الشعوب تداولاً للإشاعات في المجتمع الذي شهد قبل خمس سنوات تطورا مثيرا لإشاعة وجود الزئبق الأحمر في ماكينات الخياطة “سنجر”، التي وصل سعرها لنصف مليون ريال في العام 2009، وقبلها انهيار سوق الأسهم في العام 2006 تحت تأثير الإشاعات ما ألحق خسائر مالية تقدر بالمليارات.

ولا توجد دور عرض سينما في المملكة، حيث ينقسم المجتمع السعودي المحافظ بين مؤيد ومعارض للفكرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث