مدرب المنتخب المصري يعبر عن سعادته

مدرب المنتخب المصري يعبر عن سعادته

مدرب المنتخب المصري يعبر عن سعادته

القاهرة – أكد الأمريكي “بوب برادلي” المدير الفني للمنتخب المصري الأول لكرة القدم، أنه سعيد للغاية بالفوز الكبير، لكنه لن يفرط فى الفرحة لأن هناك مباراة تتبقى فى التصفيات مع غينيا، ولابد من الفوز بها، من أجل أن يحقق المنتخب المصري العلامة الكاملة، ويتحسن ترتيبه فى التصنيف العالمي.

جاء هذا في تعليقه على فوز المنتخب المصري الأول لكرة القدم على منتخب موزمبيق بهدف دون رد، وصعود المنتخب المصري للتصفيات النهائية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل.

 

وأبدى” برادلي” اهتمامه بأن تشهد مباراة غينيا وجود الجماهير المصرية التي اشتاق لرؤيتها فى المدرجات، مشيراً إلى أنه جاهز للقرعة ولأي منتخب، ولا يضع فى حساباته مع من يلتقي، وقوة هذا المنتخب أوضعف ذاك.

وأشار المدير الفني الأمريكي لمنتخب مصر إلى أن الفريق الوحيد الذي يخشاه هو برشلونة، فى إشارة إلى أنه يحترم كل المنتخبات لكن لا يخشاها، بسبب الثقة الشديدة فى قدراته كمدرب، وإمكانات لاعبيه.

مضيفا أنه ينتظر القرعة من أجل المباراة المقبلة حتى يكمل مشواره بالتأهل للمونديال، مؤكداً أن كل اللاعبين لديهم الدافع للفوز والتألق فى مباراة غينيا.

 

وقال برادلي إنه منذ اليوم الأول لحضوره إلى مصر، وهو يعلم تماماً أن أمامه تحديات كثيرة، خاصة أنه أحب هذا البلد كثيراً، ودائماً ما يحث لاعبيه على حب بلادهم، لأنهم إذا فعلوا ذلك فسيقاتلون فى الملعب، وهو ما حدث وكانت الخطوة الأولى هي التأهل للمرحلة الأخيرة من التصفيات.

وتطرق المدير الفني للمنتخب إلى بعض الأمور الفنية، منها إضاعة الأهداف بكثرة فى الشوط الثاني لمباراة موزمبيق، وكيف أنه طالب لاعبيه بإحراز هدف ثان، مشيراً إلى أنه أشرك أحمد جعفر فى مركز رأس الحربة على حساب أحمد حسن مكي، لأنه تألق كثيراً فى التدريبات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث