مصر توقف دعم وقود الحافلات الخاصة

مصر توقف دعم وقود الحافلات الخاصة

مصر توقف دعم وقود الحافلات الخاصة

القاهرة – (خاص) محمد عز الدين

أكد مصدر مسؤول بالهيئة المصرية العامة للبترول، أن وزارة البترول تجري حصراً لأعداد الأوتوبيسات والميكروباصات المسجلة في إدارات المرور برخص تحت مسمى “رحلات خاصة” استعداداً لاستبعاد أصحابها من الاستفادة بالوقود بالسعر المدعم ضمن نظام التوزيع بالكروت الذكية.

 

وأوضح المصدر أن المرحلة الثانية من النظام الجديد سيتم فيها تحديد الكميات المستحقة للدعم لكل مواطن بالإتفاق مع إدارات المرور على مستوى الجمهورية، مشيراً الى أن أتوبيسات “الرحلات الخاصة” ليست وسيلة نقل رئيسية للمواطن المستحق لدعم الوقود.

 

وأضاف أنه جاري حالياً إعداد البيانات الخاصة بالسائقين بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور، لوضع آليات نهائية حول من يستحق دعم الطاقة في مصر، مشيراً إلى أن المرحلة الأولى تنص على أن كل مواطن سيحصل على الدعم بمجرد إستخراج بطاقة ذكية له، لدخول منظومة الدعم قبل تطبيقها رسمياً بالمحافظات في عمليات توزيع البنزين والسولار .

 

وأشار إلى أن هيئة البترول تحتاج إلى 1.5 مليار دولار، قيمة الوقود شهرياً قبل تطبيق المرحلة الثانية من مشروع الكروت الذكية وتوزيع البنزين والسولار المدعم .

 

على جانب آخر، أكد عدد من أصحاب ميكروباصات الأجرة تضررهم من انتشار نشاط سيارات أوتوبيسات الرحلات الجديدة سعة 26 راكب والسيارات “السوزوكي” سعة 6 ركاب.

 

وقال محمد عبد العزيز، سائق تاكسي بمنطقة “شبرا الخيمة” إن الحكومة متورطة في أزمة البنزين الحالية بسبب تقاعسها عن ملاحقة الأتوبيسات سعة 26 راكب، والحاصلة على رخصة “رحلات” ولكنها تعمل فى نقل الركاب على خطوط سير الأجرة، كما أنها تستهلك كميات كبيرة من البنزين المدعم نظرا لسعتها الكبيرة وتحقق عائدا قد يصل إلى 500 جنيها يومياً دون أن تسدد إلتزاماتها للدولة كأوتوبيسات رحلات خاصة.

 

وقال عيد أحمد صاحب سيارة ميكروباص أجرة في المنيب أن السيارات السوزوكي التي تحمل لوحات رحلات خاصة انتشرت بشكل كبير، وتخصص لنفسها موقفا خاصاً عند الطريق الدائري لتجميع الركاب على خط (المنيب / كارفور المعادي) دون أن يعترضهم رجال المرور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث