مهرجان للتمور في السعودية

مهرجان للتمور في السعودية

مهرجان للتمور في السعودية

الرياض ـ انطلق في مدينة بريدة بمنطقة القصيم السعودية قبل أيام مهرجان التمر السنوي الذي يسبق هذا العام شهر رمضان المعظم ببضعة أسابيع.

وتشتهر منطقة القصيم السعودية ببساتين النخيل التي تنتج أجود أنواع التمر في العالم.

ذكر زائر سعودي لمهرجان التمر في بريدة يدعى سليمان المعيي أنه حضر لشراء ما يحتاجه قبل شهر الصوم.

وقال “اليوم جئت مهرجان قوت للتمور في بريدة محتاج تمر.. لرمضان.. للتصدق وللبيت. محتاجه قبل رمضان استعداد لرمضان. الله يبلغنا رمضان. جئت وأخذت بعض أنواع التمر لاحتياجي المنزلي.”

ويسعى المنتجون والتجار في بريدة إلى تحقيق مبيعات كبيرة من التمر خلال المهرجان تصل إلى 100 مليون ريال سعودي (26.5 مليون دولار ).

وتعتمد منطقة القصيم على النخيل في معظم دخلها ويبلغ إيرادها السنوي من بيع التمر نحو 2.5 مليار ريال.

ويحل شهر رمضان هذا العام قبل موسم جمع التمر الذي يبدأ في آخر فصل الصيف. لكن المنتجين والتجار يقولون إن التمور خزنت بطرق خاصة لحفظها في أفضل جودة.

وقال صالح العفاليق رئيس المجلس الوطني للنخيل والتمور “لا شك أن تمور المملكة هي تعد من أفخر أنواع التمور في العالم وهو منتج جميعنا نفخر فيه وهو شعار المملكة العربية السعودية وهو منتج عاشوا عليه آباؤنا وأجدادنا وأنا متأكد بل متيقن أن هذا المنتج بإذن الله سوف يكون القوت الرئيسي للبلد عموما.”

وتعرض خلال المهرجان أجود أنواع التمر التي تنتجها بساتين القصيم والتي قد يصل ثمن الكلوجرام منها إلى 40 دولارا.

وقال تاجر التمور عبد الرحمن العريني “أسعاره تتراوح المفتل من 60 إلى 150 (ريال). هذا كله طيب. الرطب يترواح سعره من 30 إلى 60 (ريال) على حسب درجاته وكله وزنه تقريبا ما بين ثلاثة كيلو وزيادة شوي.”

وتضم بساتين القصيم ما يزيد على ستة ملايين نخلة ويقول الخبراء إن أكثر من نصفها منتج.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث