ليلى حاتمي تعتذر للشعب الإيراني

ليلى حاتمي تعتذر للشعب الإيراني
المصدر: طهران- (خاص)

اعتذرت الممثلة ليلى حاتمي للشعب الإيراني عما صدر منها خلال مشاركتها في “كان” السينمائي، من مصافحة وتقبيل رئيس المهرجان إضافة إلى الملابس التي ارتدتها خلال الحفل.

وأعربت الفنانة الإيرانية في رسالة بعثتها إلى وسائل إعلام محلية، عن أسفها لجرح مشاعر شعبها ومتابعيها، قائلة: “أتأسف لما حدث في مهرجان كان وجرح مشاعر بعض الأشخاص، لأني تربيت على يد أب الكل يعرف مدى حبه للدين والوطنية”.

وأضافت: “رفضت العديد من العروض للتمثيل في الخارج بسبب التقاليد المختلفة”، مشيرة إلى أن الأولوية دائما للتمثيل داخل إيران.

وأكدت على أنها “لم تمثل إيران خلال المهرجان السينمائي، بل كان حضورها يمثلها شخصياً وبشكل مستقل”، مبنية أنها حرصت خلال مشاركتها على حفظ الضوابط والموازين الإسلامية.

وكانت وسائل إعلام إيرانية نشرت صورا للفنانة ليلى حاتمي وهي تقبل رئيس المهرجان على وجنتيه أثناء مشاركتها في فعاليات التظاهرة السينمائية، ما أثار حفيظة بعض المسؤولين، بينهم وزير الثقافة والإرشاد الذي انتقد التصرف واعتبره مخالفا للشرع والتقاليد الإيرانية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث