أردوغان يجمد تطوير متنزه جيزي

أردوغان يتعهد بتجميد خطط تطوير متنزه جيزي

أردوغان يجمد تطوير متنزه جيزي

بعد أسبوعين من الاحتجاجات .. تعهد رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان بتجميد خطط إعادة تطوير متنزه جيزي في اسطنبول حتى تصدر المحكمة قراراً بشأن المشروع.

 

هذا ما أكده حسين جليك نائب رئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم عقب اجتماع اردوغان مع وفد من المحتجين يتألف في معظمه من فنانين لكنه ضم أيضاً عضوين من ائتلاف “تضامن تقسيم” الذي ينسق الاحتجاجات.

 

وأضاف جليك أن الحكومة ستجرى استفتاء على خطط اعادة تطوير المتنزه لمعرفة آراء السكان بشأنها، لكنه جدد موقف أردوغان بأنه يتعين على المحتجين أن يغادروا المتنزه ويعودوا إلى منازلهم.

 

إلا أن الكثير من المحتجين أصروا على مواصلة اعتصامهم في اسطنبول وأنقرة وأبدوا تشككهم بشأن إلتزام الحكومة التركية نحو تجميد المشروع حيث أوضحوا أن قضيتهم تعدت حدود المتنزه وتتعلق الآن بمطالب أخرى مثل احترام حقوق الإنسان وسيادة القانون في تركيا.

 

كما ذكر محتجون أن البيان الصادر عن الحكومة غير مرض وأنه من المستحيل أن ينهوا احتجاجهم واعتصامهم بالمتنزه.

 

وأثارت حملة عنيفة شنتها الشرطة ضد المحتجين في متنزه جيزى على مدى أسبوعين موجة لم يسبق لها مثيل من الاحتجاجات ضد رئيس الوزراء التركي وحزبه العدالة والتنمية ذي التوجه الإسلامي شارك فيها علمانيون وقوميون ومهنيون ونقابيون وطلاب.

 

واتهم أردوغان قوى أجنبية ووسائل إعلام عالمية ومضاربين في الأسواق بإذكاء الصراع فى تركيا ومحاولة تقويض اقتصاد البلاد وهي الدولة الوحيدة العضو في حلف شمال الاطلسي التي تقطنها غالبية مسلمة.

 

شاهد التقرير

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث