أمريكا تدرس فرض منطقة حظر جوي في سوريا

أمريكا تدرس فرض منطقة حظر جوي في سوريا

أمريكا تدرس فرض منطقة حظر جوي في سوريا

واشنطن – قال دبلوماسيان غربيان كبيران في تركيا الجمعة إن الولايات المتحدة تدرس فرض منطقة حظر جوي محدودة في سوريا يحتمل أن تكون بالقرب من الحدود الجنوبية مع الأردن.

 

وجاءت تصريحاتهما التي أكدها دبلوماسي ثالث من المنطقة بعد أن أعلنت واشنطن أنها ستزيد المساعدات العسكرية لمقاتلي المعارضة الذين يحاربون الرئيس السوري بشار الأسد ردا على ما تقول أنها أدلة على استخدام قوات الأسد لأسلحة كيماوية.

 

وقال دبلوماسي “تدرس واشنطن فرض منطقة حظر جوي لمساعدة معارضي الأسد.” وأضاف أنها ستكون محدودة “من ناحية الزمن والمساحة ربما قرب الحدود الأردنية” دون أن يذكر تفاصيل.

 

ومن المقرر أن يلتقي قادة مقاتلي المعارضة السورية مع مسؤولين غربيين وأتراك الجمعة في تركيا لبحث المساعدات العسكرية لقوات المعارضة. وحتى الآن ظلت واشنطن تحجم بشدة عن إرسال أسلحة مشيرة إلى مخاطر سقوطها في أيدي كتائب سنية متشددة.

 

وقال أحد الدبلوماسيين إن اقامة منطقة حظر جوي يمكن أن تساعد الجهود الغربية لمراقبة من سيتلقى أي مساعدات عسكرية وأيضا المساعدة في تدريب مقاتلي المعارضة الذين يحاربون قوات الأسد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث