“البير دو موناكو” يهمل ابنه غير الشرعي

“البير دو موناكو” يهمل ابنه غير الشرعي
المصدر: إرم- (خاص) من وداد الرنامي

عبرت مضيفة الطيران “نيكول كوست” عن انزعاجها من إهمال أمير موناكو “البير دو موناكو” لابنهما الكسندر، مؤكدة على أن الأمر لا يتعلق بالمال وإنما بالعلاقة الإنسانية بينهما.

وجمعت علاقة عاطفية استمرت لستة أعوام بين الأمير ومضيفة الطيران، أثمرت الطفل “الكسندر” الذي أنكر “البير دو موناكو” نسبه في بداية الأمر، لكنه اضطر للاعتراف به بعدما أصرت والدته على إجراء تحليل الجينات الوراثية.

وقالت كوست في تصريحات لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، حاول الأمير أداء واجباته كأب خلال الأعوام الأولى من حياة الطفل، مثل اصطحابه في بعض الرحلات والاحتفال بأعياد ميلاده، لكن كل شيء تغير منذ زواجه قبل ثلاثة أعوام بشارلين دو موناكو.

وأكدت على أن ابنها الكسندر (10 أعوام) “يشعر بالحزن وبأنه غير مرغوب فيه، حيث كانت آخر زيارة تلقاها من والده في أيلول/ سبتمبر الماضي، وكانت قصيرة جدا.

وأضافت: “أصبح الأمر مستحيلا منذ زواجه بتلك المرأة، أفهم ما يمكن أن تشعر به بصفتها المرأة الجديدة في حياة البير، لكن عليها أن تفكر في ابني البريء، لا أريد أن أهاجمها، لكن الأمر بالنسبة لي يتعلق بغيرة لا أفهم معناها”.

وتابعت: “عشت الجحيم خلال كفاحي لأضمن لابني اسما ومستقبلا. الكسندر يتساءل طيلة الوقت أين أبي؟ ويتلقى دائما نفس الجواب: إنه مشغول”.

وأكدت نيكول كوست على أنها بعثت برسالة إلى أمير موناكو، أوضحت خلالها أن المشكلة ليست مادية، وإنما تتعلق باحتياج الطفل إلى أب يزوره بانتظام ويأخده في جولات، وليس أب يظهر فجأة ثم يختفي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث