صور.. فنان فرنسي يعيش داخل جثة دب

صور.. فنان فرنسي يعيش داخل جثة دب
المصدر: إرم- (خاص) من تانيا منيف

في تحدٍّ غريب من نوعه، قرر فنان فرنسي يدعى أبراهام بوينشيفال، البقاء لمدة 13 يوماً داخل جثة دب محنط في متحف الصيد والحياة البرية في باريس، في عرض خاص سماه “داخل جلد دب”.

وظهرت مقاطع فيديو وصور للفنان الفرنسي الغريب، وهو يأكل ويشرب وينام ويقضي حاجته داخل تلك الجثة المعقمة لهذا الحيوان الكبير، حيث استعان ببعض الخبراء للقيام بعمليات التوصيل الضرورية للقيام بهذا الغرض، وتوجد كميرتين داخليتين تقوم بالتقاط تفاصيل حياته الغريبة.

ولكنه ليس العرض الأول من نوعه له، فاستوحى فكرته من جثث الحيوانات التي صادفته حينما كان يؤدي عملاً فنياً آخر فوق جبال الألب في فرنسا، ويمثل له هذا العمل فكرة إعادة الإحياء، أو مرحلة العبور من عالم الأموات إلى عالم الأحياء.

كما قام أبرهام من قبل بمثل هكذا عرض غريب، حيث قضى أسبوعاً في فتحة تحت الأرض أسفل مكتبة في مرسيليا في عام 2012.

وولد بوينشيفال في عام 1972 في مدينة نورماندي شمال فرنسا، ويعيش ويعمل الآن في مرسيليا جنوب فرنسا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث