حجازي: مصر لا تعترف بعلم الاجتماع

حجازي: مصر لا تعترف بعلم الاجتماع
المصدر: إرم (خاص) من سامر مختار

قال أستاذ علم الاجتماع الدكتور أحمد مجدي حجازي إن الدولة المصرية لا تعترف بعلم الاجتماع لأسباب سياسية، وتتعمد إغفال أهميته وتطويره وتضيق على الباحثين في هذا المجال”.

جاء ذلك خلال ندوة أقيمت في المجلس الأعلى للثقافة في القاهرة الثلاثاء ندوة بعنوان “علم الاجتماع في المجتمع العربي وخصوصية مصر”، بمشاركة عدد من من المختصين في علم الاجتماع.

وأضاف حجازي: “إن العقل العربي أصبح بعيدا عن فكرة الإبداع تماما كالسجين الذي لا يقُدم له سوى وجبة واحدة ومن يحددها هو صاحب القرار”.

وأشار إلى أن علم الاجتماع الذي شهد ازدهارا واضحا على يد العرب مؤسسي علم الاجتماع أصبح اليوم بفضل الدولة ومؤسساتها ناقص ومشوه وأصبح الباحثون أنفسهم في هذا المجال يعانون عشوائية في الفكر تماما كالعشوائية التى يعانيها المجتمع المصري بشكل عام.

بدوره، قال الدكتورعلي عبد الرازق أستاذ علم الاجتماع: “ان الرواد العرب الذين علمونا علم الاجتماع وأبدعوا وطوروا فيه كانوا على علم ودراية واسعة بكل ما يحدث في المجتمع الغربي، حيث كان مفهومهم عن العولمة يتخطى بكثير ما تعرفة الأجيال الحالية عن العولمة.

وأضاف عبد الرازق: “الفجوة التي يعاني منها العالم العربي في ملاحقة المعرفة والثورة المعلوماتية أحد اسبابها يتلخص في توقف المجتمع العربي عن الدورة المعرفية التى تبدأ بالتحصيل ثم الاستيعاب وتنتهى بالإبداع فالوضع المعرفي والثقافي الحالي يؤكد أن مجرد التحصيل المعرفي في مجتمعنا لم يرق بعد لمستوي الاستيعاب”.

وأكد ضرورة التكيف مع العولمة والتركيز على الفرص التي تتيحها في مجال الاجتماع والعلوم بشكل عام وأن يكون لصانع القرار دور في الانفتاح المعرفي والتواصل مع باحثي الاجتماع ممن لديهم أفكار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث