لوحة سرقها نازيون تباع بثلاثة ملايين

لوحة استولى عليها النازيون تباع في مزاد بأكثر من 3.3 مليون دولار

لوحة سرقها نازيون تباع بثلاثة ملايين

إرم – بيعت لوحة من القرن السابع عشر للفنان الهولندي “جيريت فان هونتهورست” كانت من مقتنيات المستشار الفني لإمبراطورة روسيا كاثرين العظيمة ومتحف الهرميتاج في روسيا قبل أن يستولى عليها النازيون بنحو 3.4 مليون دولار في مزاد.

 

وفي المزاد الذي أقيم يوم الاربعاء بصالة كريستي لأعمال كبار الفنانين بيعت لوحة (الثنائي) بمبلغ 3371750 دولاراً، وكان النازيون استولوا عليها من مقتنيها اليهودي “برونو سبيرو” ثم بيعت عام 1969 لمتحف مونتريال للفنون.

 

ثم أعاد متحف مونتريال اللوحة لورثة سبيرو في أبريل نيسان وقدر الخبراء لها ان تباع بمبلغ يتراوح بين مليونين وثلاثة ملايين دولار. وكان الثمن الذي حققته في المزاد بمثابة رقم قياسي لأعمال هونتهورست الذي ولد عام 1592 وتوفي عام 1656 .

 

ووصف “نيكولاس هول” الرئيس المناوب لقسم كبار الفنانين وفن القرن التاسع عشر في كريستي اللوحة التي رسمت عام ،1624 بأنها “لوحة رائعة بكل المعاني من حيث التكوين وحالتها وأصلها”.

 

وصرح بأن اللوحة شهدت مضاربات قوية وعرض أربعة من المتنافسين دفع أكثر من مليوني دولار فيها، واشترتها في النهاية شركة جوني فان هيفتون المحدودة ومقرها لندن المتخصصة في أعمال كبار الفنانين الهولنديين والفلمنكيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث