بايدن يحذر الحكومة التركية

بايدن يحذر الحكومة التركية

بايدن يحذر الحكومة التركية

قال بايدن متحدثاً إلى المجلس الأمريكي – التركي أن تركيا لديها فرصة لتحقيق هدفها في أن تصبح أحد أكبر عشرة اقتصادات في العالم بحلول 2023، لكنها ينبغي ألا تنحرف عن طريق الديمقراطية.

وأضاف قائلاً: “مستقبل تركيا شيء يخص شعب تركيا ولا أحد غيره، لكن الولايات المتحدة لا تتظاهر بأنها غير مكترثة بالنتائج.”

 

وقال أن الدول التي لديها مجتمعات مفتوحة وانظمة سياسية واقتصادية ومؤسسات ديمقراطية والتزام قوي بحقوق الانسان العالمية، هي الدول التي ستزدهر وستكون الدول الاكثر نفوذاً في القرن الحادي والعشرين، وفقاً لرويترز.

ومضى بايدن قائلاً: “لدى تركيا اليوم فرصة لإظهار أنه لا حاجة إلى الاختيار بين التقدم الاقتصادي والديمقراطية، النظام الذي يعطي السلطة للفائزين في الانتخابات، ومع هذا فإنه يحمي آولئك الذين في المعارضة.”

 

هذا ووجه نائب رئيس الوزراء التركي بولنت ارينج اعتذاراً إلى الأشخاص الذين شاركوا في احتجاج الأسبوع الماضي، عندما تصدت الشرطة لمجموعة كانت تتظاهر احتجاجاً على خطط للبناء في متنزه في اسطنبول بالغاز المسيل للدموع ومدافع المياه.

وتصاعد الاحتجاج بعد ذلك إلى أكبر مظاهرة مناهضة للحكومة وأكثرها عنفاً في سنوات، مع خروج آلاف الأتراك الذين يشكون مما يقولون أنه أسلوب سلطوي لرئيس الوزراء رجب طيب أردوغان إلى الشوارع في عشرات المدن.

 

كما قال وزير الخارجية الامريكي جون كيري يوم الاثنين الماضي إنه قلق من تقارير عن استخدام الشرطة التركية لقوة مفرطة، وقال مسؤول بوزارة الخارجية يوم الثلاثاء ان كيري تحدث في الطريق إلى اجتماع لمنظمة الدول الامريكية في جواتيمالا مع وزير الخارجية التركي أحمد داوود اوغلو.

وأضاف المسؤول قائلاً ان اوغلو أطلع كيري على “وجهة نظر تركيا بشأن الاحتجاجات الاخيرة في مدن تركية، ورحب كيري بالمعلومات الجديدة بشان المساعي لتهدئة الوضع.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث