بدير يكشف أسباب تأخر “الشعب لما يفلسع”

بدير يكشف أسباب تأخر “الشعب لما يفلسع”
المصدر: القاهرة – (خاص) من أميرة رشاد

أكد الفنان أحمد بدير أن عدم عرض مسرحيته الجديدة “الشعب لما يفلسع” حتى الآن، يعود إلى عدم وجود مسارح خالية، حيث يشهد البيت الفني للمسرح حالة من النشاط، وكل المسارح تعمل حاليا.

ونفى النجم المصري تأخر عرض المسرحية بسبب النزاع القائم حاليا على ملكية النص، حيث يتهم الكاتب محمد الغيطي زميله محمود الطوخي بسرقة نص المسرحية، مشيرا إلى أنه ليس طرفا في النزاع، وأن كلا المؤلفين من أصدقائه.

وقال: “ننتظر حتى ينتهي عرض أحد المسرحيات الموجودة حاليا حتى نبدأ بتقديم “الشعب لما يفلسع”، التي يشاركه في بطولتها الفنانة رانيا فريد شوقي والفنان سامي مغاوري، ويخرجها شادي سرور.

وتمنى بدير أن ترى المسرحية النور في أسرع وقت، خاصة أنها تطرح العديد من القضايا التي تشغل الرأي العام في مصر حاليا، على حد قوله.

من ناحية أخرى، أوضح بدير أنه يستعد حاليا لبدء تصوير مسلسل “أمراض نسا”، تأليف أحمد عبدالفتاح وإخراج محمد النقلي، وبطولة مصطفى شعبان وحورية فرغلي وصابرين، مشيرا إلى أنه يجسد من خلاله دورا كوميديا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث