جوائز “بافتا” تجد أصحابها

جوائز “بافتا” تجد أصحابها

إرم – (خاص) من تانيا منيف

احتشد نجوم السينما في حفل توزيع جوائز “بافتا” المقدمة من الأكاديمية البريطانية للسينما وفنون التلفزيون مساء الأحد، لتتزين السجادة الحمراء بمشاهير أمثال أنجلينا جولي وبراد بيت وليوناردو دي كابريو، وجورج كلوني، وأوبرا وينفري وتوم هانكس وجودي دينش وإيما تومسون والممثل الصومالي بركات عبدي.

واستحق فيلم “12 عاماً من العبودية” أهم جوائز الأكاديمية البريطانية للسينما وفنون التلفزيون ليتوّج بجائزة “بافتا” كأفضل فيلم سينمائي، كما نال الممثل البريطاني شيويتال اجيفور جائزة أفضل ممثل عن دوره في هذا الفيلم.

وظفرت الممثلة الأسترالية كيت بلانشيت بجائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم “بلو جاسمين” و قررت أن تهديها لروح الممثل الأميركي الراحل فيليب سيمور هوفمان، في حين استحق الممثل الصومالي بركات عبدي جائزة أفضل ممثل مساعد عن دوره في فيلم “كابتن فيليبس”.

ونال فيلم “غرافيتي” جائزة “بافتا” كأفضل فيلم سينمائي بريطاني، إضافة لفوزه بجوائز أخرى هي أفضل إخراج وأفضل تصوير وأفضل صوت وأفضل موسيقا تصويرية.

وتقدم جائزة” بافتا “سنوياً وفق تقييم الأكاديمية البريطانية لفنون السينما والتلفزيون بدءاً من عام 1947 في المملكة المتحدة البريطانية، و تشمل الجائزة الأعمال السينمائية والتلفزيونية، إضافة للأعمال المخصصة للأطفال وألعاب الكومبيوتر.

وتتركز أنظار عاشقي السينما وصناعها على توزيع هذه الجائزة ليستشفوا منها التقييمات الاحترافية للأفلام المتنافسة على نيل أهم جائزة سينمائية في العالم “الأوسكار”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث