جمال سليمان يؤدي شخصية جمال عبد الناصر

جمال سليمان يؤدي شخصية جمال عبد الناصر

إرم – خاص

يؤدي النجم السوري جمال سليمان في أول أعماله الدرامية للموسم القادم، شخصية الزعيم الراحل جمال عبد الناصر، في المسلسل المصري “صديق العمر”، بينما يجسد باسم سمرة شخصية المشير عبد الحكيم عامر، فيما تجسد درّة شخصية الفنانة برلنتي عبد الحميد. وذلك عن فكرة السينارست الراحل ممدوح الليثي، سيناريو وحوار محمد ناير، ومن إخراج عثمان أبو لبن.

وكان سليمان قد اعتذر عن المشاركة في مسلسل “خريف السادة”، للكاتب محمد جلال عبد القوي، بعد أن أعلن في وقت سابق عن قيامه بدور البطولة مع وجود مفاوضات مع ميرفت أمين لتشاركه البطولة، واكتفى سليمان بتقديم شخصية “ناصر”.

وحسب تصريحات المخرج أبو لبن، فإن المسلسل لن يتطرق إلى حياة عبد الناصر الشخصية، ولكنه سيركز على العلاقة التي جمعت بينه وبين المشير عبد الحكيم عامر، موضحًا أن الفترة الزمنية التي سيدور فيها العمل لن تتناول حياة عبد الناصر وهو صغير، وذلك على عكس الأعمال التي تناولت سيرة الزعيم الراحل في الدراما أو السينما.

وقال سليمان في تصريح للصحافة المصرية: “سبق أن عرض علي تجسيد شخصية الزعيم جمال عبد الناصر أكثر من مرة ، ولكن حين كان يعرض علي الدور سابقًا لم أكن أحس بالرغبة في خوض هذه الشخصية لأنها خطوة كبيرة ومحفوفة بالمخاطر، فهناك عدة قراءات لهذه الشخصية، وأحيانًا يكون بها شيء من التطرف سواء بالإعجاب بجمال عبد الناصر أو انتقاده، ومن جهة أخرى بقيت شخصية جمال عبد الناصر شخصية كبيرة فتحولت إلى رمز، وهنا الاقتراب من هذه الشخصية هو مخاطرة بحد ذاته، وكنت أستهيب هذه المخاطرة وأتمنى أن أجسدها في نفس الوقت ولكن بشرط أن تكون عناصر النجاح متوافرة بشكل أفضل، حتى أتت هذه التجربة وأتمنى أن أستطيع مع المخرج عثمان أبو اللبن والفنان باسم سمرة (المشير عامر) وباقي الممثلين أن نقدم هذا العمل بطريقة تعجب الناس”.

وأضاف سليمان: “المسلسل سيتناول فترة ما بعد الانفصال وحتى حرب 67 وهذه الصداقة التي تكونت بين المشير عبد الحكيم عامر وجمال عبد الناصر، وكيف جمعتهم الصداقة الاجتماعية والإنسانية وكيف فرقتهم السياسة والمحنة التي يتعرض لها الوطن العربي ومصر بشكل خاص”.

وحول سبب اختياره لهذه الشخصية أوضح سليمان بأن “هذا يعود للمخرج الذي أتوقع بأنه أراد اختيار الممثل الذي يراه الأقرب إلى تجسيد هذه الشخصية، وأنا جدًا متشجع ومستهيب لهذه التجربة، وأتوقع أنه في حال النجاح ستكون إضافة مهمة بالنسبة لي في مشواري الفني، خاصة أن تأثير ما رسمته شخصية عبد الناصر ما يزال قائم حتى الآن، ومن هنا تأتي أهمية هذا المسلسل مصريًا وعربيًا بشكل عام”.

ولدى سؤاله عن الأشياء المشتركة التي يراها بين شخصيته وشخصية جمال عبد الناصر أوضح سليمان قائلاً: “الشيء الوحيد الذي أحبه في عبد الناصر وأشعر أنه موجود معي هو الإيمان والإخلاص العميق للفكرة المؤمن بها، وأنا أحس نفسي، برغم أني فنان، أنتمي إلى المدرسة التي كان ينتهجها عبد الناصر وهي أن تكون هذه الأمة أمة عظيمة يحسب حسابها في المشهد السياسي الدولي، أما إنسانيًا وفيما يتعلق بمسلسل عبد الناصر أتوقع أني شخصيًا مثل عبد الناصر “صاحب صاحبي”.

جدير بالذكر أن الفنان جمال سليمان لم يشارك في أي عمل درامي سوري منذ بداية الثورة السورية في آذار/ مارس 2011، وأنه اتخذ موقفًا معاديًا للنظام السوري، وطالبه في الرحيل في أكثر من مناسبة، وكان أن انضم لـ”الائتلاف السوري لقوى الثورة والمعارضة” قبل أن يقدم استقالته منه في شهر تمّوز/ يوليو الماضي، مبررًا ذلك بأن وجوده ضمن الإطار المؤسساتي للمعارضة “لن يكون مفيدًا لا للائتلاف ولا لقناعاتي الشخصية”.
للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث