المياه تغرق أجواء “غولدن غلوب”

المياه تغرق أجواء “غولدن غلوب”
المصدر: بيروت- (خاص) من تانيا منيف

شهد حفل توزيع جوائز غولدن غلوب الأحد طوفانا حقيقيا على السجادة الحمراء، تسبب به عطل فني بشبكة إنذار الحرائق أدى لعمل أحد المرشات المنصوبة فوق السجادة الحمراء المفروشة بانتظار توافد النجوم، وتدارك المنظمون العطل الفني قبيل دقائق من انطلاق فعاليات الدورة 71 من توزيع جوائز غولدن غلوب في لوس انجليس.

وانتزع فيلم “عبد لـ 12 عاما” جائزة غولدن غلوب كأفضل فيلم، أما جائزة غلولدن غلوب لأفضل مخرج فكانت من نصيب المخرج ألفونسو كوارون عن فيلم “جرافيتي”.

و كانت جائزة غولدن غلوب لأفضل ممثل في فيلم درامي من نصيب ماثيو ماكونهي، أما جائزة أفضل ممثلة في فيلم درامي فحلت بين يدي كيت بلانشيت وخرجت ميرل ستريب خاوية الوفاض من الحفل.

واستحق النجم ليوناردو ديكابريو جائزة أفضل ممثل في فيلم كوميدي، أما جائزة أفضل ممثلة في فيلم كوميدي فكانت من نصيب إيمي آدامز، وأسندت جائزة أفضل فيلم تلفزيوني لفيلم “خلف الشمعدان” الذي جسد فيه مايكل دوغلاس شخصية الموسيقي الأمريكي عازف البيانو والمغني فالنتينو ليبيراتشي.

وتعتبر جائزة غولدن غلوب ثاني أهم جائزة سينمائية في القارة الأمريكية، منذ أن انطلقت في عام 1944، وفي عام 1956 أصبحت توزع للأعمال التلفزيونية أيضا، وهي تسبق توزيع جوائز الأوسكار بأسابيع، وهو ما يمكن أن يكشف عن التقييمات الاحترافية للأفلام المتنافسة على نيل أهم جائزة سينمائية في العالم “الاوسكار”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث