بن لادن نسف نفسه ولم يقتل

شكك قيادي مصري في حركة الجهاد الاسلامي، في مقتل اسامة بن لادن على يد الامريكان وقال انه نسف نفسه .

بن لادن نسف نفسه ولم يقتل

قال نبيل نعيم عبد الفتاح، الزعيم السابق لـ”حركة الجهاد الإسلامي المصري” إن الأمريكيين لم يقتلوا أسامة بن لادن، لأنه نسف نفسه بحزام ناسف كان يرتديه طيلة الـ10 سنوات الأخيرة.

ونسبت صحيفة جلف نيوز عن عبد الفتاح قوله  إن بن لادن أقسم أمام الكعبة أن يموت كاتماً سر مموليه في الخليج، وقال إن هناك احتمالاً أن يكون أحد مناصريه قد وشى به، لأن الدائرة الضيقة حوله مكونة من اليمنيين والسعوديين الذي يستحيل تجنيدهم من قبل أعدائه

 

وكانت قوة كوماندوز خاصة تابعة لوحدة “سيلز”  في الجيش الامريكي قد قامت بقتل بن لادن داخل مقره السري في أبوتاباد الباكستانية  وذلك في مايو عام 2011، حيث انطلقت الطائرات المروحية  التي تقل الوحدة الخاصة من أفغانستان متجهة إلى باكستان، ولم تتمكن أجهزة الرادار الباكستانية من كشفها، ونفذت العملية التي استغرقت نحو 40 دقيقة، وصفها الرئيس الأمريكي  باراك أوباما بأنها أطول 40 دقيقة في حياته. ولم تكشف تفاصيل كثيرة عن العملية التي ما يزال الغموض يحيط بالكثير من جوانبها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث