الصينيون سرقوا تصاميم أسلحة أمريكية

تقرير أمريكي: الصينيون سرقوا تصاميم لأسلحة مهمة

الصينيون سرقوا تصاميم أسلحة أمريكية

إرم – (خاص)

 

أشارت تقارير أعدتها لجنة علوم الدفاع لوزارة الدفاع الامريكية أن التصاميم التي سرقت تشمل طائرات وسفن قتال ونظم دفاع صاروخية حيوية لاوروبا وآسيا والخليج.

ومن بين الأسلحة التي أوردها التقرير نظام الدفاع الصاروخي المتقدم “باتريوت” ونظم الدفاع الصاروخية المتعددة المراحل طراز “ايجيس” التابعة للبحرية وطائرات مقاتلة إف/إيه-18 وفي-22 أوسبري وطائرات هليكوبتر بلاك هوك والمقاتلة إف-35 جوينت سترايك .

ولم يحدد التقرير مدى أو وقت سرقات الإنترنت أو يشر إلى ما إذا كانت شملت شبكات كمبيوتر تابعة للحكومة الأمريكية أو متعاقدين فرعيين.

وقالت الصحيفة أن التجسس بإستخدام الكمبيوتر سيعطي الصين معرفة يمكن استغلالها في أي صراع مثل تعطيل الإتصالات وتخريب المعلومات. ويمكن أن يسارع من تطوير التكنولوجيا العسكرية الصينية ويعزز صناعة الدفاع الصينية.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) في تقرير إلى الكونجرس في وقت سابق هذا الشهر أن الصين تستخدم التجسس لتحديث جيشها وأن القرصنة التي تقوم بها مصدر قلق بالغ. وقالت الوزارة إن الحكومة الأمريكية كانت هدفاً للقرصنة “التي يمكن أن تنسب مباشرة إلى الحكومة والجيش الصينيين.”

ونفت الصين التقرير ووصفته بأن لا أساس له من الصحة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث