جائزة السعفة الذهبية لحياة اديل

فيلم "حياة اديل" للتونسي كشيش يفوز بالسعفة الذهبية

جائزة السعفة الذهبية لحياة اديل
بعد 12 يوماً من العروض التمهيدية واجتماعات لجنة التحكيم عاد طاقم فيلم (حياة اديل) للمخرج الفرنسي من أصل تونسي عبد اللطيف كشيش بجائزة السعفة الذهبية في مهرجان كان السينمائي لعام 2013.

 

واختير الفيلم – الذي يدور حول قصة حب جارفة بين امرأتين مثليتين – من بين 20 فيلماً تنافست على جائزة السعفة الذهبية إحدى أرفع الجوائز السينمائية بعد الأوسكار.

 

وفي خطوة غير معتادة قال ستيفين سبيلبرج رئيس لجنة التحكيم إن كشيش سيتقاسم الجائزة مع بطلتي فيلمه ليا سيدو وأديل اكزاخوبولوس.

 

وقالت خوبولوس بعد مراسم توزيع الجوائز: “حقيقة أن الفيلم لاقى ترحيباً من كافة النقاد هذا تقدير كبير لنا. نحن سعداء فعلا”.

 

وأهدى كشيش الجائزة إلى شباب تونس التي ولد فيها وأشاد بصمودهم في الربيع العربي واصفاً إياهم بأنهم أناس “لا يريدون سوى العيش والكلام والحب بحرية”.

 

وجاء في المركز الثاني الفيلم الكوميدي (داخل لوين ديفيس) للأخوين الأمريكيين كوين ليفوز بالجائزة الكبرى.

 

وكان المركز الثالث من نصيب فيلم (الولد سر أبيه) للمخرج الياباني كوري ايدا هيروكازو ليفوز بجائزة لجنة التحكيم.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث