الحياة: إنسَ سوريا

الحياة: إنسَ سوريا

الحياة: إنسَ سوريا

إرم – (خاص)

نشرت صحيفة الحياة مقابلة مع غسان شربل، حول الأزمة السورية، ورؤيته للمشهد العالمي وكيفية تعامله مع الوضع في منطقة الشرق الأوسط.

وفي تعليقه حول الأحداث السورية قال شربل “إنسَ سوريا. لم تعد مهمة بحد ذاتها. إنها مسرح مواجهة أكبر منها. ستتخبط طويلاً في دمها. سوريا السابقة التي تشكل عقدة في ملفات الإقليم انتهت. كانت قوتها في الأوراق التي تمتلكها داخل حدود الآخرين. خسرت تلك الأوراق وانقلبت اللعبة. صارت ملعباً بعدما كانت لاعباً. الدول القريبة والبعيدة تمتلك اليوم أوراقاً على الملعب السوري”.

وأضاف “على أرض سوريا هناك مقاتلون سنة وفدوا من ليبيا وتونس ومصر ودول الخليج والشيشان لإسقاط النظام الذي يتكئ على مقاتلين شيعة لبنانيين وعراقيين وإيرانيين. وعلى رغم كل ذلك أقول لك إن الموضوع الجوهري ليس سوريا”.

ورأى رئيس تحرير صحيفة الحياة أن عوامل نجاح مؤتمر جنيف ليست واضحة، حيث أكد أن الموضوع الجوهري للأزمة السورية ليس مدرجاً بالأصل في جدول الأعمال.

وختم قائلاً “المشكلة تتعلق بموضوع إسرائيل. ورثة الخميني يريدون تحجيم دور إسرائيل وتطويقها وهز صورتها واستقرارها لتكون لهم الكلمة الأولى في الإقليم. حرب تموز (يوليو) في لبنان تندرج في هذا السياق”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث