مرسي يعترف بحركة “تمرد”

مرسي يعترف بحركة "تمرد"

مرسي يعترف بحركة “تمرد”

القاهرة – عمرو علي

قال الرئيس المصري محمد مرسي رداً على سؤال حول المعارضة ضده، وكيف سيحتوي “حملة تمرد”: أرفض كلمة احتواء حتى لا يفهموا “إن احنا بنضحك عليهم، وإن معنى الديمقراطية هي حكم الأغلبية، وأنا نجحت بالعافية ب52%، ولا يصلح أن نقول أن الرئيس يرحل بشوية توقيعات”.

وأكد مرسي على أنه لا يوجد إلا الجيش المصري حامي الأمن الوطني وهو يتعرض للخطر، ولا يجوز أن يكون هناك حرية للتعبير “لايسألني أحد عن حرية الرأي”، ولا يجوز أن يكون حركة الجيش في سيناء محل للنقاش.

 

وردت الحملة من جانبها على حديث الرئيس قائلة: “اعترف مرسي أنه فاز فى الرئاسة بالعافية، ونسي أن يقول أنه نجح بسبب عاصري الليمون من الذين انتخبوه من الثوار رغماً عنهم، للهرب من الفريق أحمد شفيق والنظام السابق”.

وأكد محمد هيكل أحد منسقين “حملة تمرد على أن تلك التوقيعات التي يحاول الرئيس الاستهانة بها تفقده الثقة في داخل وخارجها، وأن ملايين الشعب المصري يطالبون برحيله، ولن يتنازلوا عن ذلك بعد توقيعهم على استمارات “تمرد”، مؤكداً على أن مبارك استهان بحركات الشباب وبحملة التغيير، وكانت نهايته الرحيل بثورة شعبية.

وأضاف هيكل: “إن حديث الرئيس الذي يعترف بالحملة يأتي عكس تصريحات الإخوان التي تكفر أعضاء الحملة، ونحن نؤكد على أن يوم 30 يوليو القادم سيكون أكبر رد على استهانة الرئيس، وسيكون بداية موجة ثورية جديدة لرحيل الإخوان عن السلطة”.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث