الاتحاد الخليجي يؤجل القمة التشاورية

الاتحاد الخليجي يؤجل القمة التشاورية لأغسطس

الاتحاد الخليجي يؤجل القمة التشاورية

الرياض – إرم (خاص)

علمت “إرم” أن القمة التشاورية الخليجية التي كان مقرراً عقدها في الرياض اليوم الأحد قد تم تأجيلها مبدئياً إلى شهر أغسطس المقبل وقد يتم إلغاؤها والاكتفاء بالقمة الرسمية التي تعقد بالتناوب في شهر ديسمبر من كل عام.

 

وقالت مصادر مطلعة لـ “إرم” إن القمة التشاورية ستعقد عقب عيد الفطر المبارك إذا كانت الظروف مواتية إلا أن إحتمال إلغائها هو إحتمال وارد في ظل الظروف الخاصة بقادة دول المجلس حيث يتوقع أن يكون بعضهم في إجازات خارج المنطقة.

 

ويأتي تأجيل القمة التشاورية رغم الأحداث الهامه وتطورات الأوضاع المهددة للمنطقة الخليجيه والعربيه خاصة تنامي التهديدات الإيرانية لدول المنطقة وتدخلاتها السافرة في الشؤون العربية.

 

وتعقد القمة التشاورية في العادة في شهر مايو من كل عام في مقر الأمانة العامة لمجلس التعاون في الرياض ويستغرق إنعقادها يوم واحد ولا يصاحبها أي ترتيبات إحتفالية خاصة مثل تلك التي تصاحب القمم الخليجية الرسمية ولم توضح المصادر المسؤوله في الأمانه العامه لمجلس التعاون الخليجي أسباب تاجيل القمه الخليجيه التشاوريه التي يتم فيها التشاور حول مستجدات الأحداث التي تعيشها المنطقه.لكن مصادر خليجيه ذكرت أن الاجتماع تأجل بسبب عدم اتفاق دول المجلس حتى الآن على مشروع اتفاق يحقق “الاتحاد الخليجي” الذي اقترحه العاهل السعودي قبل عام.

 

وأوضحت المصادر أنه لازالت هناك دولتان عضوان في المجلس غير موافقتان على صيغة الاتحاد الخليجي.

 

ويذكر أن القمة التشاوريه التي تأجل انعقادها كان من المقرر أن تبحث مشروع اتفاق “الاتحاد الخليجي” الذي من المفروض أن تكون لجنه خليجيه –اثنان من كل دوله- قد أعدت مسودته.

 

واستبعدت مصادر خليجيه أخرى أن يكون عدم الاتفاق على الاتحاد الخليجي هو السبب الوحيد لتأجيل القمة وقالت إن سبب التاجيل يعود “لأسباب شخصيه خاصة ببعض القادة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث