الإنتحار سبيل السعوديات لحل مشكلاتهن!

الإنتحار سبيل السعوديات لحل مشكلاتهن!

الرياض – صدرت دراسة ميدانية عن جامعة الملك سعود تشير إلى أن المواطنين السعوديين يمثلون النسبة الأكبر من المنتحرين في المملكة دون الجنسيات الأخرى وسط تكرار محاولات الانتحار بشكل كبير.

 

وكشفت الدراسة أن حوالي 94% من حوادث الانتحار التي تتم في السعودية، من نصيب السعوديين والباقي من الوافدين وترتفع نسبة الانتحار في الصيف عن طريق استخدام العقاقير والأدوية.

 

وأغلب حوادث الانتحار تقدم عليها النساء والفتيات ونسبة أعمارهن تتراوح بين 15 و20 سنة بسبب فترة المراهقة التي تتسم بعدم الاستقرار العاطفي.

 

ثم تأتي فئة أخرى حتى عمر 30 سنة ولا يوجد فرق فى النسبة بين المتزوجات أو غيرهن فالسيدات المتزوجات يلجأن إلى الانتحار لحل مشكلاتهن وكذلك العازبات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث