المصريون يهاجمون المرزوقي

المصريون يهاجمون المرزوقي

المصريون يهاجمون المرزوقي

القاهرة – هاجم عدد كبير من السياسيين المصريين وشخصيات حزبية مصرية مرموقة الرئيس التونسي المنصف المرزوقي لتدخله بالشؤون الداخلية لمصر وعبروا عن رفضهم لهذا التدخل.

 

وفي هذا السياق أشار الدكتور أيمن أبو العلا أمين الشؤون البرلمانية بالحزب المصري الديمقراطي أن الرئيس التونسي منصف المرزوقي يشعر بحالة من الهلع والتوتر خوفاً من تكرار مشهد 30 يونيو في بلاده في الوقت الذى تتصاعد فيه حدة الرفض الشعبي للنظام الحاكم فى تونس.

 

ما دفع الرئيس التونسي إلى مهاجمة مصر متدخلاً في شأنها الداخلي ما أدى إلى توالي ردود الأفعال الغاضبة شعبياً ورسمياً في مصر.

 

وأضاف أبو العلا أن المرزوقى أصبح أداة فى يد التنظيم الدولي لجماعة الإخوان المسلمين تحاول بها الضغط على مصر بعد فشل كل محاولات الإخوان.

 

وأكد أن على المرزوقي أن يشغل باله بما يجري فى تونس ويحاول أن يرى كم الرفض الشعبى واختتم تصريحاته قائلاً: على الرئيس التونسي أن يرحل عن حكم تونس بإرادته قبل أن يخلعه شعبه لا محالة.

 

وانتقد أحمد بهاء الدين شعبان وكيل مؤسسي الحزب الاشتراكي المصري تصريحات المرزوقى مشيراً إلى أن تدخله فى الشؤون المصرية خدمة لجماعة الإخوان المسلمين وهو أمر غير مقبول.

 

وأضاف: “المرزوقي لن يعلمنا أصول الديمقراطية فقد قدمنا الآلاف من الشهداء من أجل الحرية، داعياً المرزوقي أن يهتم بشؤون تونس حتى لا يستيقظ فى يوم ليجد شعب تونس ثار على الجماعة التى أتت به إلى سدة الحكم فى تونس”.

 

وأكد الناشط السياسيى عضو تكتل القوى الثورية، طارق الخولى، أن تصريحات المرزوقى رد فعل طبيعي من رئيس دولة يحكمها الإخوان المسلمون المتمثل فى نظام النهضة فى تونس.

 

وأشار الخولي إلى أن المرزوقي قلق من تكرار ما حدث فى مصر فى تونس بعد أن شهدت تونس دعوات لإسقاط نظام النهضة، لذلك يهاجم ما حدث فى مصر معتبره انقلاباً وخطوات غير ديمقراطية.

 

ووصف “الخولي” تدخل “المرزوقي” فى الشؤون المصرية بالتبجح، فى الوقت الذى يحكم فيه دولة مضطربة، مؤكداً أن تدخله فى الشأن المصري “بجاحة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث