مؤتمر لبحث التنمية في الدول العربية

مؤتمر لبحث التنمية في الدول العربية

مؤتمر لبحث التنمية في الدول العربية

القاهرة – بحث المشاركون في المؤتمر الذي نظمه الاتحاد العربي للأمن والاستثمار (تحت التأسيس) برعاية مجلس الوحدة الاقتصادية، وبدأ أعماله الخميس، في مدينة شرم الشيخ المصرية، عدداً من المحاور الرئيسية وفي مقدمتها توصيف، وتشخيص الخارطة الأمنية والاستثمارية في الوطن العرب، ورصد مظاهر التغير المجتمعي فى دول الربيع العربي، ودور الأمن في الارتقاء بالكفاءة الانتاجية للصناعات الانتاجية والخدمية، وذلك بحضور ممثلي عدد من الدول العربية، فضلاً عن مشاركة أعداد كبير من المنظمات العربية، وفي مقدمتها الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، والاتحاد العام للصحفيين العرب.

 

وأكد حسن باطة أمين عام الاتحاد العربي للأمن والاستثمار على أهمية دراسة طبيعة تحديات منظومة الاستثمار العربي وتحديد عواملها داخلياً وخارجياً مع الأخذ في الاعتبار تداعيات العوامل الحاكمة لمنظومة الاستثمار العربي قطرياً وقومياً.

 

وقالت المستشارة مها صدقي مسئول الاتحادات بمجلس الوحدة الاقتصادية، أنّ هناك مخاطر داخلية وخارجية تحيط بإدارة المنظومة الأمنية وتداعياتها على الاستثمار العربي. 

 

وأكدت في كلمتها التي ألقتها نيابة عن السفير محمد الربيع الأمين العام لمجلس الوحدة الاقتصادية، دور الأجهزة الأمنية في حماية المؤسسات الاستثمارية العربية وإدارة الأزمات الأمنية والاستثمارية المفاهيم والتوجهات.

 

كما ناقش المشاركون عدداً من أوراق العمل، تمحورت حول آفاق الاقتصاد العربي، والتحديات التي تواجه الأسواق والاستثمارات العربية، وحرية انتقال عناصر العمل، ورؤوس الأموال، وتوظيف وتشخيص خريطة أمنية، واستثمارية للوطن العربي، وسياسات ومعدلات الاستثمار، وتحدياتها، ومسارات من الأزمة الاقتصادية في مصر، والأمن في إطار المفهوم الشامل للتنمية.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث