أسوأ زوجة في العالم

أسوأ زوجة في العالم

أسوأ زوجة في العالم

 

لندن ـ سُميت امرأة في التاسعة والثلاثين من العمر تُدعى، كيت، أسوأ زوجة في بريطانيا كونها لا تطبخ ولا تنظف ونادراً ما تهتم بواجباتها الزوجية وزوجها، الذي يتولى القيام بكافة الأعمال المنزلية إلى جانب رعاية طفليهما..

 

وقالت صحيفة “ديلي ميل” إن كيت تتذرع بأن حياتها المهنية ككاتبة تجعلها مشغولة جداً لكي تكون زوجة تقليدية، وتترك لزوجها مسؤولية الأعمال المنزلية ورعاية طفليهما، ستانلي البالغ من العمر عامين وروني (6 أعوام).

 

واضافت الصحيفة أن كيت وصفت زوجها بن بأنه “ألطف وأكثر رجل مراعاة في العالم خلال السنوات السبع من حياتهما الزوجية، ويقوم بطهي الطعام وتنظيف المنزل وكي الملابس بشكل طوعي”.

 

واضافت الزوجة أن بن “لا يحصل على أي شيء مقابل تفانيه في القيام بأي عمل من أجلها وحرصه الشديد على جعل حياتها أفضل، وتهمل بصورة مخجلة واجباتها الزوجية لأنها لا تحب القيام بدور الزوجة وتعارض دورها كشريك خنوع”. واعترفت كيت بأنها “تقوم بالعناية بأظافرها أو تصفح موقع فيسبوك بدلاً من إعداد طعام العشاء حين يأتي زوجها بن إلى منزلهما في حي تويكنهام في جنوب غرب لندن بعد يوم عمل شاق”.

 

وقالت إنها “لم تقم بكي قطعة واحدة من ملابس زوجها ونادراً ما تُعد له وجبة طعام، ولا ترى سبباً يدفعها للقيام بذلك لأنه أفضل منها بكثير في هذه الجوانب”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث