الشرطة السعودية تعتقل أفراد أسرة ثرية لهذا السبب

الشرطة السعودية تعتقل أفراد أسرة ثرية لهذا السبب

ألقت الشرطة السعودية، في مدينة بريدة، اليوم الأحد، القبض على أفراد أسرة عربية ثرية تمتلك مجوهرات وسيارات فارهة، بسبب ممارستهم لمهنة التسول التي تحظرها السلطات.

وقالت شرطة منطقة القصيم في بيان لها، إن “جميع أفراد الأسرة الـ 21 وبينهم نساءٌ وأطفالٌ امتهنوا التسول، مدعين حاجتهم للمساعدة”.

وأضافت الشرطة، أن “المتهمين استغلوا إحدى الشقق السكنية بمدينة بريدة لتكون مقرًا لسكنهم، حيث عمدوا إلى استيقاف مركبات الآخرين ومبادرتهم بطلب العون، مدَّعين حاجتهم الملحة للمساعدة”.

وأوضحت، أنها “عثرت بحوزتهم على مبالغ مالية سعودية وإماراتية، بينها أكثر من 12 ألف ريال سعودي، ومبلغ آخر وقدره 150 درهماً إماراتياً، ومجوهرات وهويات إقامة لعدة بلدان خليجية”.

وبينت الشرطة، أنها “ضبطت أيضاً خمس مركبات استغلها أفراد الأسرة للتسول، إحداها كانت من نوعية حديثة”.

ويواجه أفراد الأسرة المقيمين في المملكة، عقوبات مشددة بينها السجن والغرامة ومن ثم الترحيل النهائي خارج السعودية” والذي يعني عدم السماح لهم بالعودة مجدداً للمملكة.

والتسول في السعودية يرقى لمستوى ظاهرة تكافح السلطات المختصة لمواجهة تزايد أعداد المنضمين إليها، لاسيما في مكة المكرمة والمدينة المنورة اللتين تضمان العدد الأكبر من المتسولين في السعودية، لاسيما في موسمي الحج والعمرة.