بعد أوباما كير.. الأبقار تتلقى رعاية صحية عالية في أمريكا

بعد أوباما كير.. الأبقار تتلقى رعاية صحية عالية في أمريكا
المصدر: ديترويت-(خاص) من عماد هادي

قرر خبرا زراعيون في الولايات المتحدة ابتكار أجهزة استشعار لمراقبة الحالات الصحية لقطعان الابقار في المزارع بعد ارتفاع حالات النفوق سنويا الى 8% من إجمالي الإنتاج.

وابتكر خبراء في شركة “Vital Herd” جهاز استشعار أطلقوا عليه أسم ” epill ” وهو عبارة عن شريحة صغيرة الحجم مزودة بكود يتم زراعتها في معدة الحيوان وتوصل لاسلكيا بأجهزة مراقبة مركزية في مختبرات خاصة.

وتعمل شريحة ” epill ” على مراقبة درجة الحرارة وضربات القلب ومعدل التنفس ومعلومات دقيقة عن الهضم ومدى قابلية البقرة للطعام الذي تناولته ويمكن معرفة الأعراض التي قد تجلب بعض الأمراض الفتاكة مثل مرض جنون البقر، وما اذا كان الحيوان يعاني من نقص في أحد انزيمات الهضم من عدمه, على أن تنقل كل تلك المعلومات إلى خبراء يعملون كل يوم على تحديث الحالة عبر أجهزة الكمبيوتر لكل بقرة على حدة ورفع تقارير إلى الأطباء البيطريين لوضع العلاجات اللازمة لتلك الأعراض أولا بأول وهو ما يؤدي في نهاية المطاف إلى زيادة معدلات الإنتاج والتقليل من معدلات النفوق والتقاعد المبكر عن إنتاج الحليب والتكاثر.

وقالت وزارة الزراعة الامريكية أن العدد الإجمالي للماشية في الولايات المتحدة يبلغ 93.9 مليون، وحسب تصريحات الرئيس التنفيذي لشركة Vital” Herd “القطعان الحيوية” براين وولش لوسائل الاعلام فإن نحو 8% من الابقار والعجول المسمنة تموت سنويا بسبب صعوبات متابعة حالاتها الصحية بالطرق التقليدية, مضيفا أن 30% من الأبقار يتم إعدامها سنويا بسبب تقاعدها المبكر كنتيجة للإنهاك الناتج عن الأمراض المزمنة التي يصعب اكتشافها وأنه يتوقع أن يتم توفير عشرات مليارات الدولارات بعد إدخال التقنية الجديدة لمراقة صحة الابقار.

وتعتبر ولاية ميزوري أكبر المناطق زراعة الى جانب ولايات تكساس وكولورادو، الينوي، كنساس، حيث تشكل الأراضي المزروعة أو بها مزارع حيوانية 21% من إجمالي اليابسة في الولايات المتحدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث