شريحة تزرع في العنق للوقاية من السكتات الدماغية والقلبية (صور)

شريحة تزرع في العنق للوقاية من السكتات الدماغية والقلبية (صور)

كشفت مجموعة من الباحثين النقاب عن جهاز جديد يساعد على خفض الإصابة بالسكتة الدماغية

جهاز التيتانيوم الصغير يتم زراعته في العنق على شكل فراشة ويعطي الأمل لنصف مليون مريض بريطاني يعانون من ارتفاع ضغط الدم المقاوم للأدوية؛ ما يقلل بشكل كبير من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية والنوبات القلبية والخرف.

وفي التجارب الأمريكية تمكن الجهاز الصغير في الحجم من تحسين حالات المرضى التي فشل الدواء في علاجها.

وقد وجد الباحثون أن بعض المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم على الرغم من تناولهم جرعات كبيرة من الدواء استجابوا بشكل كبير للجهاز وعاد ضغط الدم لديهم إلى مستويات طبيعية في غضون أشهر باستعمال هذا الجهاز.

وعلى الرغم من أن المرضى لا يزالون بحاجة لتناول الأقراص إلا أن الجرعة من الممكن أن تنخفض بشكل كبير

بعد الحصول على الموافقة الأوروبية في العام الماضي فإن الجهاز من المقرر الآن أن يعرض على مجموعة مختارة من المرضى كجزء من تجربة يقودها خبراء بريطانيون.

يتم زرع الجهاز المكون من أسلاك  في فرع واحد من الشرايين السباتية وهي الأوعية الدموية الرئيسة التي تعمل على جانبي الرقبة، وتدعم الرأس، إذ يقلل التوتر في الأعصاب التي تشارك في تنظيم ضغط الدم.