تلقيح 3 ملايين طفل سوري يثير غرابة السوريين

تلقيح 3 ملايين طفل سوري يثير غرابة السوريين
المصدر: إرم– (خاص) من آلجي حسين

أثارت التصريحات السورية الرسمية، بإجراء حملة تلقيح ضدّ شلل الأطفال، شملت مليونين و873 ألف طفل سوري، موجة من التساؤلات تكتنفها الغرابة والتندر.

وما انفك الكثير من السوريين في طرح سؤال؛ أيّ تلقيح للأطفال يتحدث عنه النظام السوري، وسوريا تعاني من ويلات التدمير والتهجير وقتل الأطفال؟.

توجه الكثير من السوريين بسؤالهم هذا إلى وزير الصحة السوري سعد النايف، بعد أن أعلن عن حملة التلقيح الوطنية الرابعة ضد شلل الأطفال، مع تأكيداته بخلو سوريا من مرض إنفلونزا الطيور.

وقال الوزير إن “العدد الأكبر للأطفال الملقحين سُجل في محافظة ريف دمشق، حيث جرى تلقيح 358511 طفلاً، ثم في محافظة حماة، التي سجلت تلقيح 308562 طفلاً، ثم محافظة دمشق التي لقحت نحو 278497 طفلاً”.

ولكن ما أثار غرابة ناشطين سوريين في حملتهم الافتراضية، رداً على حملة وزارة الصحة السورية التي أطلقوها في صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، هي في عدم مصداقية أوصحة الأرقام التي أعلنتها الجهات الرسمية السورية على وسائل الإعلام والرأي العام، في أن “التلقيح وصل إلى أكثر من مليونين و873 ألف طفل سوري”، حسب إحصائيات وزارة الصحة.

ورداً على تسريبات عن وجود إصابات بإنفلونزا الطيور في سوريا، نفت الصحة السورية هذه الأخبار، مضيفةً أن “الحالات التي سُجلت بالمشافي خلال الفترة الماضية هي أنفلونزا الخنازير إتش ون إن ون”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث