دراسة: الزواج ينقذ حياة النساء من أمراض القلب

دراسة: الزواج ينقذ حياة النساء من أمراض القلب
المصدر: إرم- (خاص) من بلقيس دارغوث

كشفت دراسة حديثة أن الزاوج يقلل من فرصة موت النساء بأمراض قلبية بنحو 28% مقارنة بالعازبات، وذلك يعود بكل بساطة إلى الإلحاح أو ما يعرف بالـ “الزن”.

وأوضح الباحثون أن الزواج لوحده لا يؤثر على فرص إصابة المرأة بأمراض قلبية، ولكنه يدفعها للبحث عن علاج نتيجة “زن” زوجها.

كما يعتقد الباحثون، أن الزواج يؤدي بطبيعة الحال إلى تغيرات في أسلوب الحياة وبأن “السيدات اللئيمات” أكثر إقبالا على الخضوع للعلاج وتناول الأدوية.

وقالت إحدى المشاركات في البحث، الدكتورة سارة فلويد لصحيفة “دايلي مايل” إن الشريك يشجع زوجته على ملاحظة عوارض المرض وحثها على البحث عن علاج، موضحة أن المتزوجات لسن أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب ولكنهن أقل عرضة للموت نتيجته.

وقالت بلغة الأرقام أنه بعد 30 عاما، تموت سيدة متزوجة من أصل 100 نتيجة أمراض القلب، مقارنة بالعازبات بمعدل 4 سيدات من أصل مئة.

وتضمنت الدراسة التي أجرتها جامعة “اكسفورد” الشهيرة 730 ألف امرأة بلغ معدل عمرهن 60 عاما. وعلى مدى 9 سنوات من الدراسة أصيبت 30 ألف سيدة منهن بأمراض قلبية وتوفي ألفين منهن.

وأخذت الدراسة بعين الاعتبار عدة عوامل جسدية ونفسية، كالكبرياء والوضع الاقتصادي والاجتماعي وأسلوب الحياة، قبل أن تصل إلى نتيجة مفادها أن الزوج قد ينقذ زوجته من الموت عبر حثها على العلاج.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث